صحة و عافية

قصة ريجيم حقيقية.. خسر 100 كيلو من وزنه فماذا فعل؟

يبحث الآلاف حول العالم عن التخلص من السمنة المفرطة، بأنظمة ريجيم قاسية وغيرها من الأساليب.

وهنا قصة فريدة لشاب يعاني منها لدرجة أن وزنه وصل لـ 207 كيلو جرامات.

ورغم صعوبة الموقف الذي كان يعاني منه الهندي جنيد جامدار، 26 عامًا.

إلا أنه نجح في خسارة 100 كيلو جرام في 10 أشهر فقط، بعد أن أثر الوزن الزائد سلبًا على صحته الجسدية والنفسية.

كان «جامدار» بالكاد يستطيع المشي بسبب الدهون المتكدسة في صدره، ما كان يعرضه لنظرات الاستهزاء.

حيث إنه كان عالقًا بين مطرقة الخطر الصحي، ولكن تدخل والده ليوقف تلك المهزلة التي تخرب حياة ابنه.

وأعطاه مهلة زمنية كي يغيِّر من حالته الصعبة، وكان الشاب نفسه يدرك ضرورة ذلك.

فأخذ الهندي طلب والده على محمل الجد وقرر تغيير نمط حياته مرة واحدة وإلى الأبد.

ووضع لنفسه هدف خسارة الوزن في غضون 10 أشهر، بحسب ما ذكر موقع «سبوتنيك» الروسي نقلاً عما نشرته صحيفة «تايمز أوف إنديا».

نظاما غذائيا ناجحا

نظام غذائي مهم وضعه «جامدار» لنفسه، إذ يتناول على الإفطار ثلاث بيضات مسلوقة وبرتقالة واحدة.

وأما على الغداء، فرغيف خبز واحد و200 جرام من الدجاج المسلوق، وسلطة وكريمة منزوعة الدسم.

وقبل التمرين، يأكل تفاحة وخمس حبات لوز وحبتي جوز، وبعد التمرين يشرب مشروب البروتين وثلاث حبات من بياض البيض.

ورغم ذلك فإنه لا يحرم نفسه من بعض الأطعمة الأخرى.

تمارين «جامدار» الرياضية

بدأ «جامدار» القيام بتمارين لمجموعتين عضليتين معًا كل يوم «كالصدر والظهر».

بالإضافة إلى القيام بتمارين الكارديو، وبعد كل وجبة، يمشي لمدة 10-15 دقيقة.

وقبل الذهاب إلى الفراش يشرب الشاي الأخضر، لتحسين عملية الهضم والامتصاص، كما أن الشاب حافظ على روتين نومه مبكرًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.