مالم يكتبه الراوي

إيمان يحيى باجنيد

قبل أكثر من عقدين من الزمان، وبعد أن حصلت روايته على مراكز أولى ضمن جوائز الكتابة الأدبية، وصار اسمه ينشر في العديد من الصحف المحلية والعربية، كما صنفت روايته بغرابة المحتوى، وجمال الفكرة، وإتقان السرد القصصي، وبراعة العبارات، وأصبحت تدرّس في مناهج البحث وعلى منصات الندوات الأدبية، شعر بالفخر العظيم لنفسه، وبدأ يتلمّس أضواء الشهرة، […]

المزيد

مشاهير الحقيقة..

إيمان يحيى باجنيد

لست مع أو ضد مشاهير العالم الافتراضي الذين دخلوا حياتنا وتزايد عددهم كثيراً في الآونة الأخيرة، ودون النظر في الفئة العمرية التي تقوم بالدور في ذلك العالم، وهل يلائم ما تقدمه للمتلقي على الجانب الآخر من الشاشة، وبصرف النظر عن المحتوى الذي يقدمونه سواءً كان هذا المحتوى ذا فائدة أو لا فائدة منه، إلا أنني […]

المزيد

«بيتوتي» مع سبق الإصرار..

إيمان يحيى باجنيد

التجربة خير برهان كما يقولون، ولعل تلك التجربة تصبح أكثر إقناعاً عندما تأخذ حقها من التدقيق والتمحيص والمراقبة والمتابعة، ومن المؤكد أن شهرين هو وقت كافٍ وكفيل بأن يجعلنا نحصل على نتائج صحيحة. هناك تجارب تأتينا على غير ميعاد، قد نكون فكّرنا سابقاً في خوضها إلا أننا آثرنا عدم المغامرة، حتى لا تختلف قناعاتنا بالأمر […]

المزيد

الخير يبقى مادام في القلب نبض

إيمان يحيى باجنيد

من أكثر الأمور التي جعلتنا نشعر بمن حولنا في هذه الأيام.. أننا نعيش معاً نفس الأحداث، فمن يخبرك اليوم أنه يشعر بما تشعر به وأنه يقف مكانك، ولأول مرة لم يكن يدعي، بل هو يقول الحقيقة ويحس بكل ما تعانيه، بل قد يصل إلى حدود الوصف الدقيق لكل ما تشعر به من خوف وقلق ناتج […]

المزيد

في مثل هذا اليوم..بعد عام

إيمان يحيى باجنيد

وداعاً كورونا.. الوقت الذي أمضيته لدينا كان كافياً، بل أنك لم تكن ضيفاً مرحباً به على الإطلاق، فلم تحترم قوانين الضيافة المتبعة في كل بروتوكولات العالم، لذا وداعاً “وروحة من غير رجعة”. هذه هي العبارة التي سنصحب بها فايروس كورونا وهو يغادر آخر باب في عالمنا، بل ممكن من باب التأكيدعلى عدم الرجعة.. سنكسر خلفه […]

المزيد

كم أحمد الله على وجودك

إيمان يحيى باجنيد

ما الذي يدفعك للقيام بأمر تحب أن تقوم به دائماً؟. ما الذي يُلزمك لتغيير روتين حياتك الذي اعتدت عليه وتمارسه كل يوم، على الرغم من شكواك المتتالية حول رتابة الحياة وجمودها؟. ما الذي يُجبرك على أن تمتنع عن زيارة الأصدقاء والأحباب…؟ مؤكد لن يمنعك من ذلك سوى عدم رغبتك بالقيام بتلك الأمور، أو أن مزاجك […]

المزيد

ازرع.. واحصد.. أرض بلادك

إيمان يحيى باجنيد

هكذا تعلّمنا منذ نعومة أظافرنا، وهكذا تربّت كل المنازل. لم يكن العطاء رفاهية يتمتع بها من لديه فائض من الوقت يقضيه في تلمّس حاجات الناس، بل كان واجباً يقوم به الصغير قبل الكبير في الحي، فلا يخلو حفل زفاف، ولا مأدبة عشاء، ولا واجب عزاء.. إلا وتجد أبناء الجيران يقفون وكأنهم أصحاب المناسبة، يرحبون بالحضور، […]

المزيد

حب في زمن.. الفوبيا..!

إيمان يحيى باجنيد

“علمني حبك أن أتصرّف كالصبيان أن أرسم وجهك بالطبشور على الحيطان يا امرأه قلبت تاريخي اني مذبوح فيكِ من الشريان الى الشريان” إه يا نزار.. لم يعد الحب كما كان مثل كثير من الأشياء، لم يبق قيس على عهده، فقد حصل على وظيفة وترك لهو الهوى، ولا روميو يحمل الزهور عبر شرفة جوليت، فهو مشغول […]

المزيد

كبوة الجواد.. بألف..!

إيمان يحيى باجنيد

الكثير منّا مرّ عليه ذلك المقطع المرئي الذي يحكي فيه المتحدث عن معلم الرياضيات الذي دوّن مجموعة من المعادلات لطلبته وتعمد صياغة معادلة خاطئة، مما دفع الطلبة إلى الضحك والتهامس بينهم، وعندما توجه لهم بالسؤال عن سبب الضحك.. أشار أحدهم على تلك المسألة الخاطئة المكتوبة، فابتسم وبدأ في تحليل الأمر، ثم أبلغهم أنه تعمّد الخطأ […]

المزيد

“خفوا علينا يا محسنين..!”

إيمان يحيى باجنيد

كم نحن مدينون بالفضل إلى وسائل التواصل الاجتماعي.. هل أنت مستغرب لقولي هذا أو لعلك تعتقد أن العكس هو الصحيح..؟ لم كل هذا الظلم والتجني على جانب مهم من تكنولوجيا التواصل الحديث التي أحدثت نقلة في كل شيء.. بداية بسرعة الكتابة على لوحة التحكم، سواءً على جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الشخصي، وهو أمر كنّا نعاني […]

المزيد