متابعات

مختصتان لـ«البلاد»: الحمية والرياضة تخفضان السكري

جدة – عبدالهادي المالكي

تعد الثقافة الصحية مصدر المعلومات الأساسية للمصابين بالأمراض المزمنة خاصةً داء السكري، وأن التوعية ضرورية حيث ترتفع نسبة الإصابة به يوم بعد يوم، وبناء على إحصائيات الاتحاد الدولي للسكري قد وصلت نسبة الإصابة به إلى ٢٠% من إجمالي عدد السكان بالمملكة العربية السعودية لذا فإن كافة القطاعات الصحية والتربوية والإعلامية تعمل على تطوير أساليب التعايش مع داء السكري وإعداد الخطط والاستراتيجيات للوقاية والحد من انتشاره.


من هذا المنطلق قالت الدكتور منيره الحمدي استشاري طب الاسره قائد مركز السكر والغدد الصماء بمستشفى الملك عبدالعزيز إنه يتم تثقيف المرضى والمراجعين بالمركز والمستشفى بمرض السكري والحد منه وذلك ايمانا مننا بأن كل ماكان المريض يعرف تفاصيل المرض والمضاعفات والاعراض فإنه سوف يتمكن من الحد منه حيث أن مرض السكري لديه مضاعفات حادة ومزمنه، وثقافة المريض تتمثل في معرفة اعراض السكري وكيف يستطيع التعايش معه.


لقد أنشئ المركز بتاريخ انشاء عام 1407، وهو المركز الوحيد في جدة ويتبع مستشفى الملك عبدالعزيز إداريا ويغطي كل مناطق جدة ويستقبل تحويلات من جميع الاحياء والمراكز الصحيه وأيضا من خارج جدة من الليث ورابغ واضم وتوجد بالمركز عيادات واستشارات عبر متخصصين ، كما أن هناك استشاريي غدد صماء وعيادة لتثقيف المرضى عن أعراض السكري ومضاعفاته، وطريقة قياس السكري وعيادات التغذيه العلاجيه لتعليم نمط الحيا’ والأكل الصحي وحساب “الكاربوهيدرات” وأيضا عيادة القدم السكري لتعليم المرضى كيفية فحص القدم وتقوم بفحص القدم لمريض السكري في الزيارات وكيفية فحص القدم بالمنزل وأيضا علاج المرضىالذين لديهم بداية أعراض قدم سكري وتقرحات أو جروح قدم سكري وكيفية مراجعة المريض لعيادة القدم السكري من أجل العلاج وهناك عيادة العيون والتي تقوم بالفحص السنوي لمرضى السكري كفحص والحمية الشبكية لاكتشاف اعتلال الشبكية إذا كان المريض لديه إعتلال يتم تحويله الى مستشفى العيون ولدينا مختبر يقوم بعمل التحاليل الدوريه لمرضى السكري من حيث السكر التراكمي وظائف الكبد وظائف الكلى تحليل كوليسترول وتحليل الاملاح وتحليل الزلال في البول وهذه كلها في المختبر وأيضا هناك عيادة الفرز المبدئي حيث نستقبل التحويلات من جميع المراكز الصحيه ومن خارج جده ويتم فرز المريض وتحويله للاستشاري المعالج وبدء الخطة العلاجيه معه.


من جانبها قالت الدكتورة غفران خوقير تخصص طب اسرة وسكري : نبدأ متابعة مريض السكر بالفحوصات الدوريه من أجل معرفة اذا كان مصابا بالسكري أم لا ، فضلا عن تحليل السكري التراكمي واذا كانت النتيجة إيجابية يتم بدأ العلاج وننصحه بمزاولة الرياضة والحمية ، وأهم الأشياء التي يجب أن يتجنبها مريض السكر. وعن بداية اكتشاف المرض قالت : أولا يجب أن نجلس جلسه مطولة، ونخبرهر أن مرض السكري مزمن وأنه يلازم المريض مدى الحياة لذاص فإن عليه تناول الاكل الصحي ومزاولة التمارين الرياضية واتباع الحمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.