الدولية

إلزام “حزب الله” بدفع تعويضات لانتهاكه قانون مكافحة الإرهاب

واشنطن – البلاد

أمرت المحكمة الفيدرالية في بروكلين بولاية نيويورك، حزب الله الإرهابي المدعوم من طهران، بسداد ملايين الدولارات كتعويضات لمجموعة من الأمريكيين الذين رفعوا سابقا دعوى قضائية، بعد أن أصيبوا بصواريخ الميليشات عام 2006، إذ جاء في أوراق الدعوى التي أقيمت بموجب قانون مكافحة الإرهاب الأمريكي، أن حزب اللهaz تسبب في إصابة المدعين بإصابات جسدية ونفسية وألحق أضرارا بممتلكاتهم، ليأمر القاضي بعد جلسات قانونية، الحزب بدفع تعويضات قدرها 111 مليون دولار. وقال قاضي المحكمة الفيدرالية ستيفن تيسيوني، وفقا لوكالة أسوشييتد برس أمس (الثلاثاء)، إن المدعين نجحوا في إثبات انتهاك حزب الله لقانون مكافحة الإرهاب. وترى نيتسانا دارشان ليتنر، إحدى المحامين الذين يمثلون المدعين، أن الحكم انتصار قانوني مهم ضد الحزب الممول إيرانيا، مضيفة أن «دفع منفذي الأعمال الإرهابية ثمنا باهظا يمكننا من منع معاناة وفقدان المزيد من الضحايا جراء عنفهم». ويستمر حزب الله في مواصلة أعماله الإرهابية ضد دول المنطقة بإيعاز ودعم كامل من إيران التي تريد زعزعة أمن واستقرار الدول لتحقيق أهدافها التوسعية، غير أن العالم يقف بالمرصاد لإرهاب المليشيات المدعومة من طهران للحد من إجرامها، بينما يسعى الشعب اللبناني للتخلص من المليشيات التي أفسدت الاقتصاد وتسبب في أزمات متعددة للبنان، كما تعمل الأحزاب اللبنانية متضامنة على إبعاد الحزب الإجرامي من المشهد ووقف سيطرته على مقاليد الحكم لفترة أخرى عبر اختيار رئيس إنقاذي مع انتهاء ولاية الرئيس الحالي الموالي للمليشيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.