صحة و عافية

راقبي صحة الطفل جيدا.. برودة اليدين قد تشير إلى أمر خطير

مراقبة صحة الطفل تتطلب من الأم مجهودا كبيرا، وهناك أمر تلاحظه الأمهات وهو برودة يدي الطفل .

وأعلنت الدكتورة إيرينا زياتيكوفا، أخصائية الغدد الصماء، أن برودة يدي الطفل، قد تشير إلى مشكلات في الغدة الدرقية.

وتشير الدكتورة في مقابلة مع Gazeta.Ru، إلى أن برودة اليدين المستمرة عند الطفل، يمكن أن تكون إشارة إلى مشكلات في امدادات الدم.

أو اضطراب عمل الجهاز العصبي اللاإرادي والغدة الدرقية.

وتضيف، غالبا ما يكمن سبب برودة اليدين في خلل التوتر العصبي الدوراني، أو تشنج العضلات والأوعية الدموية أو خلل هرموني.

وإذا كان يصاحب برودة اليدين علامات التعب المزمن وفقدان الطفل للشهية.

أو يزداد وزنه أو يفقد وزنه، فيجب فورا مراجعة الطبيب الأخصائي.

وتقول، “غالبا ما يكون سبب برودة اليدين خللا في عمل الغدة الدرقية أي قصورا الغدة الدرقية”.

ما يؤدي إلى نقص الهرمونات التي تفرزها. لأن هذه الهرمونات تزيد من إنتاج الطاقة الحرارية من الدهون البنية.

لذلك عند قصور الغدة الدرقية يشعر الشخص بالبرد دائما”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.