صحة و عافية

“الحبسة”.. ما هو المرض الدماغي الذي أصاب بروس ويليس وأفقده النطق؟

أعلنت عائلة الممثل الأميركي بروس ويليس اعتزاله التمثيل نهائيا بسبب إصابته بمرض الحبسة الكلامية، ، وهذة الحالة تسلب القدرة على التواصل ، وتؤثر على التحدث والكتابة وفهم اللغة الشفوية والكتابية.

وتحدث هذه الحبسة بشكل مفاجئ بعد التعرض لسكتة دماغية أو إصابة في الرأس، لكنها قد تحدث أيضا تدريجيا بسبب ورم بطئ النمو في الدماغ أو مرض يسبب ضررا تدريجيا ودائما “تنكسي”،وتتوقف شدة الحبسة على سبب تلف الدماغ ومدى شدته.

والاعراض هي :

  • التحدث بجمل قصيرة أو غير كاملة

  • التحدث بجمل لا معنى لها

  • استبدال كلمة بأخرى أو استبدال صوت بصوت آخر

  • التحدث بكلمات لا يمكن التعرف عليها

  • عدم فهم محادثة الآخرين

  • كتابة جمل لا معنى لها.

وانواع الحبسة هى:

الحبسة التعبيرية: وهي ما تسمى أيضاً حبسة بروكا أو حبسة فقد الطلاقة. قد يفهم الأشخاص المصابون بهذا النمط من الحبسة ما يقوله الآخرون أفضل مما يمكنهم التحدث.

الحبسة الشاملة: قد يتحدث الأشخاص المصابون بهذا النمط من الحبسة (وتسمى أيضاً حبسة فيرنيك أو حبسة الطلاقة) بسهولة وطلاقة عبر استخدام جمل طويلة ومعقدة لا معنى لها أو تتضمن كلمات غير معروفة أو غير صحيحة أو غير ضرورية.

الحبسة العامة: يتميز نمط الحبسة هذا بضعف الفهم وصعوبة تكوين الكلمات والجمل. تنتج الحبسة العامة عن تلف واسع النطاق في شبكات اللغة في الدماغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.