الإقتصاد

إيلاف تعزز إجراءاتها الوقائية في فنادقها وشركاتها

الرياض – البلاد

أكّدت “مجموعة إيلاف” التزامها التام بالتدابير الاحترازية ذات الصلة بالسلامة والصحة العامة، مع استمرار عمليات التعقيم الشامل لكافة الفنادق التابعة لها لتعزيز صحة وأمن النُزلاء والزوار وفريق العمل. وتشمل التدابير المتبعة في “فندق الغاليريا – جدة” و”فندق إيلاف طيبة – المدينة المنورة” و”فندق إيلاف كندة – مكة المكرمة” و”فندق إيلاف جدة ” إجراء فحوصات السلامة والقياس المنُتظم لدرجات الحرارة وفرض التباعد الاجتماعي بما يتماشى مع إرشادات “منظمة الصحة العالمية” و”وزارة الصحة السعودية” والجهات الرسمية المحلية المعنية بوضع السياسات الوقائية والصحية.

وانطلاقاً من الوضع الجائحي وحرصاً من مجموعة إيلاف فقد قامت بتطبيق حزمة من بروتوكولات السلامة الشخصية ومعايرها الدقيقة في “فندق الغاليريا – جدة” و”فندق إيلاف طيبة – المدينة المنورة” و”فندق إيلاف كندة – مكة المكرمة” و”فندق إيلاف جدة “. وقد قامت إدارة الفنادق بأخذ الإجراءات الضرورية لتعقيم كافة المرافق والأسطح المعرضة للمس المباشر بواسطة شركات متخصصة وذلك لضمان توفير المعايير الصحيحة بالفندق وبيئة العمل للفريق.

وتتبنّى فنادق إيلاف التطبيق الأمثل للمسافة الآمنة بوضع حواجز عزل زجاجية في فنادق جدة وعلامات تنبيهية، إلى جانب توفير أدوات السلامة من معقِّمات وكمامات وخلافه متاحة للنزلاء والرواد بكل نوافذ البيع والاستقبال بالفنادق سواء بالرُدهات والمطاعم وقاعات الاجتماعات والصالات الرياضية؛ والاستعانة بالوسائط التقنية مثل الدفع الإلكتروني، ونظام الطلبات من خلال ماسحات رموز الاستجابة السرعية (QR).
وقامت “مجموعة إيلاف” والشركات التابعة لها بإثراء تجربة السفر سواءً كان للضيف المحلي أو من خارج المملكة بتقديم كافة الخدمات ذات المرونة والتي تواكب الظروف الحالية ممتثلين بذلك كافة معايير الجودة والتميز المقدمة لنزلاء الكرام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.