الأخيره

عمرها 400 عام.. مخطوطة نادرة لديوان المتنبي

الرياض – البلاد

عرضت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالرياض ضمن مقتنياتها من المخطوطات الشعرية، مخطوطة نادرة، عمرها أكثر من 400 عام، لديوان الشاعر أبي الطيب المتنبي (أحمد بن عبدالصمد الجعفي 303- 354هـ) توفي 965 ميلادي، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للشعر الذي يوافق 21 مارس من كل عام.

وجاءت المخطوطة المكتوبة في القرن الحادي عشر الهجري (السابع عشر الميلادي) من القطع الكبير، مصدرة بمقدمة تعريفية عن أبي الطيب المتنبي وشعره، وقد زيّنت صفحاتها الأولى بمنمنمات وزخارف بالألوان الحمراء والزرقاء والصفراء، وبرسومات للزهور، واستهلها ناسخها بالقول: “وقال أبو الطيب أحمد بن الحسين المتنبي، رحمه الله، ومولده بالكوفة في كندة سنة ثلاث وثلثمائة يمدح سيف الدولة: القلبُ أعلمُ يا عذول بدائه.. والحق منك بجفنه وبمائه”، وقد جاء ترتيب القصائد بشكل ألفبائي من الهمزة حتى الياء.
وتقتني مكتبة الملك عبدالعزيز العامة أكثر من 500 ديوان مخطوط من أبرزها مخطوطة ديوان علي بن المقرب (572-630هـ) وهي إحدى المخطوطات التي أوقفها الإمام عبدالله بن فيصل، تميزت بكثرة الشروح لمفردات الكلمات التي كانت من ميزات ابن المقرب ويقع الديوان في 90 صفحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.