صحة و عافية

ماذا تفعل إذا تناولت طعاما حارا ؟ .. لا تشرب الماء البارد واستخدم هذه الطرق الصحية

ماذا تفعل حال تناولك طعاما حارا أو حريفا؟، يبدو أنك تحاول شرب الماء البارد لكن هذا خطأ شائع مضر.

هذا الخطأ يفعله كثيرون من أجل تقليل حدة الطعم لكنه يتسبب في انتشار الكابسيسين داخل الفم، والذي هو المركب النشط في الفلفل الحار.

وبحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك” نقلا عن موقع “ذا هيلث سايت”، فغالبا ما يكون الكابسيسين سببا للألم الناتج عن الطعام الحار.

وينتج عنه الشعور بالحرقة في الفم نتيجة تفاعل كيميائي يحدث عندما يرتبط الكابسيسين بمستقبلات الألم داخل الفم.

والكابسيسين هو مركب غير قابل للذوبان في الماء، وبالتالي فإن شرب الماء سوف يساهم في زيادة الأمر سوءا.

وفي المقابل، فإنه قابل للذوبان في الدهون والزيوت.

طرق تبريد الفم بعد تناول الأطعمة الحارة

وهناك طرق فعالة لمواجهة الإحساس بالحرقان بعد تناول الأطعمة الحارة، وهي

– شرب الحليب

تعد تلك الطريقة فعالة للتخلص من الحرقة والألم بعد تناول الأطعمة الحارة، وذلك لكونه قادر على إذابة وإزالة الكابسيسين وبالتالي التخلص من الأثر الحار.

– تناول الزبادي

تعمل الدهون والزيت في منتجات الألبان مثل القشدة الحامضة الكاملة الدسم أو الزبادي، على إذابة الكابسيسين ومنحك الشعور بالراحة من الحرقة.

– بضع رشفات من مشروب كحولي

يذوب الكابسيسين أيضا في الكحول، هذا يعني أن بضع رشفات من الفودكا قد تساعد في سحق الألم الناجم عن تناول الفلفل الحار.

– تناول زيت الزيتون أو زبدة الفول السوداني

كلا المنتجين يحتويان على نسبة عالية من الدهون والزيوت التي يمكن أن تصنع المعجزات لتبريد حرارة الفلفل الحار.

– تناول الأرز أو الخبز

الأرز والخبز لا يمكنهم إذابة الكابسيسين مثل الدهون والزيوت والكحول، لكن يمكنهم منحك الشعور بالراحة من الحرقة والألم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.