الرياضة

رونالدو والفصل الأخير في إيطاليا..

رونالدو يقرع أبواب الرحيل عن يوفنتوس

كريستيانو رونالدو

فشل كريستيانو رونالدو للعام الثاني تواليًا في الوصول إلى مراحل متقدمة من دوري أبطال أوروبا رفقة يوفنتوس الذي وفد إليه صيفية 2018.

النادي الإيطالي كان قد أقصي العام الماضي أمام أياكس أمستردام من ثمن النهائي، وعاود الكرّة هذا الموسم بخروجه أمام أولمبيك ليون الفرنسي.

وتعاقد يوفنتوس في الأساس مع رونالدو (35 عامًا) لقيادته إلى لقب دوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن النادي منذ عام 1996.

لكن النادي المنتمي إلى مدينة تورينو شمالي إيطاليا، عانى الويلات وشهد انحدارًا فنيًا مع المدرب ماوريسيو ساري الذي أقيل أمس من منصبه.

ففاز اليوفي بمسابقة الدوري بفارق نقطة واحدة عن الإنتر، وتعرض لثلاث هزائم في آخر أربع جولات، فضلًا عن خسارته كأس إيطاليا أمام نابولي.

ورغم تقديم صاروخ ماديرا مستويات مبهرة في الأبطال، فإن فريقه لم يسعفه وخرج مرتين تواليًا من الأدوار الإقصائية.

فسجل اللاعب جميع أهداف يوفنتوس في ثمن النهائي بالموسم الحالي والماضي، ومجموعهم 7 أهداف، أشهرهم الهاتريك ضد أتليتكو مدريد.

يقول تقرير من “فوت ميركاتو” الفرنسي، بأن إدارة باريس سان جيرمان تستعد لمنح رونالدو راتبًا خياليًا قد يصل إلى ضعف ما يتقاضاه حاليًا مع يوفنتوس.

وأضاف بأن وكيل أعمال اللاعب، خورخي مينديش، فتح قنوات الاتصال مع الجانب الفرنسي بالفعل عبر المدير الرياضي للبياسجي، ليوناردو.

ويأمل النادي الباريسي في تكوين ثلاثي هجومي بوجود أفضل لاعب في العالم خمس مرات إلى جانب كيليان مبابي والبرازيلي نيمار دا سيلفا.

على الجانب الآخر نفى رئيس يوفنتوس، أندريا آنييلي، ارتباط اللاعب بالانتقال إلى باريس سان جيرمان في حديث نشره قبل يومين.

وقال في تصريحاته نقلتها شبكة “ESPN” الأمريكية: “مقتنع تمامًا حيال بقائه معنا، ما أثير في الصحافة مجرد شائعات”.

View this post on Instagram

The 2019/20 season is over for us, much later than usual but yet sooner than we expected. Now it’s time for reflection, time to analyse the ups and downs because critical thinking is the only way to improve. A huge club such as Juventus must always think like the best in the world, work like the best in the world, so that we can call ourselves one of the best and biggest clubs in the world. Winning the Serie A once again in such a difficult year is something that we are very proud of. Personally, scoring 37 goals for Juventus and 11 for the Portuguese National Team is something that makes me face the future with renewed ambition and desire to keep doing better and better each year. But the fans demand more from us. They expect more from us. And we have to deliver, we must live up to the highest expectations. May this short vacation break allow us all to make the best decisions for the future and come back stronger and more committed than ever. . See you soon! 💪🏼👊🏼

A post shared by Cristiano Ronaldo (@cristiano) on

ومن المعتقد به في الصحافة الإيطالية بأن كريستيانو سأم من وضعية يوفنتوس وقلة تنافسية النادي على المستوى الأوروبي.

وبات أكثر انفتاحًا على الرحيل وخوض مغامرة جديدة في الأراضي الفرنسية بقميص باريس سان جيرمان.

ودعا اللاعب عبر حسابه الرسمي في “انستجرام” إدارة النادي إلى مراجعة موقفها وتحليل ما حدث إذا ما أردوا البقاء وسط الكبار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *