الرياضة

الدولي الجزائري يوسف بلايلي لـ«البلاد » :

فضلت الأهلي على النصر

حاوره – سلطان الأسمري

شهرته سبقته قبل قدومه.. لم لا وهو المتوج مرتان بكأس دوري أبطال أفريقيا مع الترجي التونسي، وحامل لقب بطولة الأمم الأفريقية الأخيرة في مصر، التي توهج فيها بصورة غير عادية، رفقة منتخب محاربي الصحراء الجزائري. إنه النجم العربي الجزائري الكبير، لاعب الأهلي حاليا يوسف بلايلي، الذي كان لـ” البلاد” هذا الحوار الصريح معه:

•• نرحب بك كابتن يوسف عبر صحيفة البلاد.


• أشكر لكم استضافتكم، ونتمنى أن نظهر بكل ماهو مفيد للجماهير الأهلاوية والجزائرية.
•• في البداية.. حدثنا عن مفاوضات الأهلي معك ؟
• في الحقيقة النادي الأهلي قام بالاستفسار عن إمكانية قدومي عبر نادي الترجي التونسي، الذي أبدى عدم ممانعته في حال تم الاتفاق معي، ومع النادي، والمفاوضات تمت عن طريق الأمير منصور بن مشعل، بعدما تحدث مع والدي ووكيل أعمالي.

•• هل وصلتك عروض غير العرض الأهلاوي ؟
• نعم .. كان لدي أكثر من عرض عربي وأوروبي؛ من ضمنها عرضان سعوديان، من ناديي الأهلي والنصر، وفي الأخير اخترت وفضلت الأهلي.

•• لماذا اخترت عرض الأهلي ووافقت عليه؟
• في الحقيقة.. الأهلي ناد كبير، ومن أول وهلة تقبلت العرض الأهلاوي بارتياح، بالإضافة إلى رغبة والدي بتمثيل الأهلي

•• هل فاق عرض الأهلي عرض النصر ماديًا؟
• لا.. ليس بسبب المادة ، فالنصر قدم لي عرضًا ماديًا مناسبًا، ولكن تعامل إدارة الأهلي الرائع معي، ومع والدي، ورغبتهم القوية في التعاقد مع يوسف بلايلي هي من حسمت إنهاء المفاوضات، بالإضافة إلى أن الأهلي يمتاز بخلوه من المشاكل التي من الممكن أن تجدها في بعض الأندية الأخرى.


•• هل قمت باستشارة أحد الأصدقاء قبل قدومك للأهلي؟
• نعم.. سألت اللاعب التونسي أمين بن عمر، الذي أكد لي أن الأهلي فريق كبير، ويمتلك جماهيرية كبيرة، وبعد حديث الكابتن أمين زادت رغبتي في الانضمام للأهلي، وشاهدت عند توقيعي مدى جماهيرية الأهلي، وحبها الكبير لناديها، وشاهدت الكثير من التعليقات عبر حساباتي في وسائل التواصل الاجتماعي، من جماهير الأهلي العريقة، التي أسعدتني بسبب فرحتهم بتوقيعي للأهلي، ويشرفني ذلك، وأتمنى أن أوفق مع زملائي اللاعبين لإسعاد جماهيرنا الغالية.

•• خضت تجربة لم تدم طويلاً في الدوري الفرنسي، ومن ثم انتقلت للترجي التونسي؟
• نعم صحيح، ذهبت إلى فرنسا، ولكن لفترة قصيرة أقل من ٦ أشهر، ومن ثم عدت لنادي الترجي، الذي سبق وأن لعبت له قبل ذلك، والحمدلله، الذي أراد لي خيراً بهذا الأمر.

•• بعد رجوعك من أوروبا لم يصبك الإحباط، فقد قدمت مستويات فنية مميزة مع الترجي التونسي، والمنتخب الجزائري … حدثنا عن ذلك؟
• نادي الترجي التونسي له فضل كبير علي، بعد الله، والسبب ثقتهم في، وطريقة تعاملهم معي بود وتقدير، هي أحد الأسباب التي ساعدتني في الظهور بهذه المستويات، بعد فضل الله، وتوفيقه طبعاً، ناهيك عن تحفيز المدرب جمال بلماضي والجماهير الجزائرية؛ حيث استطعنا تحقيق البطولة الأفريقية بعد غياب، والحمدلله، استطعت استثمار الفرصة؛ حينما سنحت لي، وساهمت مع بقية زملائي في الترجي والمنتخب الجزائري في تحقيق ثلاث بطولات أفريقية، وأسأل الله لي التوفيق مع الأهلي في الاستمرار، وتكملة تلك النجاحات.

•• ماذا يعني لك الكابتن جمال بلماضي؟
• من أفضل المدربين الذين أشرفوا علي، وقد منحني الثقه الكاملة؛ ليسنى لي شرف تمثيل منتخب بلدي الجزائر.

•• يوسف بلايلي شارك في المنتخب الجزائري، على حساب لاعبين معروفين ويلعبون في أوروبا، ما السبب؟
• قبل كل شيء، هو توفيق من الله، وبالطبع كرة القدم تحتاج من اللاعب العمل باجتهاد ومثابرة، كما لا أنسى أن أشكر مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي، الذي يعتمد على عطاء اللاعبين داخل المستطيل الأخضر فقط؛ لذا منحني الثقة الكاملة، وأكد لي مرارًا أن إمكانياتي كبيرة حتى وإن كنت ألعب في أفريقيا، أو في دوري عربي. وقال لي: ما أريده منك فقط أن تلعب وتقدم مستوى مثل الذي تقدمه مع ناديك الترجي، وبفضل من الله وتوفيقه، استطعت المساهمة مع زملائي في تحقيق بطولة قارية لمنتخب الجزائر طال انتظارها.


•• هل تشعر بوجود فارق بين الدوري التونسي، والدوري السعودي؟
• لاتوجد فوارق كبيرة، ولكن على الصعيد الشخصي حتى الآن، لم أتأقلم مع الأجواء خارج الملعب بشكل عام، بالإضافة إلى حرارة الجو والرطوبة العالية في مدينة جدة، ولكنني بدأت أعتاد على بعض التفاصيل، وسوف أجعل جماهير الأهلي تستمتع عند حضورها إلى الملعب في القادم من المباريات، بإذن الله.

•• ماهو المركز الذي تفضل اللعب به.. صناعة اللعب أم على الطرف الأيسر؟
• الحمدلله.. أجيد اللعب في المركزين، ولكن أفضل اللعب في الجهة اليسرى، والدخول إلى العمق الهجومي.

•• تتميز بالاختراق عبر الأطراف إلى عمق الملعب الهجومي.. شاهدناك تطبق ذلك مع المنتخب الجزائري والترجي بعكس مايحدث مع الأهلي؟
• صحيح.. ففي الترجي ومنتخب الجزائر يطلب مني المدربون الاختراق الهجومي، أما في الأهلي.. الوضع يختلف ولاتنسى أنني مازلت في البداية، ولدينا الآن مدرب جديد. نسأل الله له التوفيق معنا، وتحقيق تطلعات الجمهور الأهلاوي.

•• بالحديث عن جروس… هل دار بينك وبين زملائك في الفريق حديث عن جروس، خصوصا ممن تدربوا مع السويسري في فترة سابقة؟
• نعم دارت بعض الأحاديث عن المدرب جروس.. جميع اللاعبين يثنون عليه، وبأنه مدرب كبير، ودائماً مايبحث عن تحقيق البطولات، فنرجو من الله التوفيق لنا جميعا كمنظومة أهلاوية.

•• منْ مِن زملائك اللاعبين الجزائريين تتمنى وجوده معك في الأهلي ؟
• بالتأكيد الصديق العزيز، بغداد بونجاح، وصديقي الآخر المدافع جمال بلعمري؛ لأنه لاعب كبير على مستوى الدفاع، وسيساعد الفريق لما يتمتع به من إمكانات هائلة.

•• اللاعب البرازيلي السابق فيكتور سسيموس عاد لزيارة الأهلي بعد سنوات من تجربته مع الفريق.. أعتقد أنك شاهدت مدى محبة الجماهير له.. مالذي دار في مخيلتك حينما شاهدت ذلك ؟
• بكل تأكيد موقف جميل جدًا للاعب من قبل جمهور الأهلي، الذي كان أحد أسباب فرحتهم في يوم من الأيام، وبرهن لي أن جمهور الأهلي لا ينسى نجومه ولاعبيه القدامى، فأتمنى أن أكون أحد أسباب فرحة الجمهور الأهلاوي، وأحقق معهم إنجازات لاتغيب عن ذاكرتهم.

كلمة أخيرة
•• أشكر الإدارة الأهلاوية على تعاملها معي منذ بداية المفاوضات؛ حتى قدومي إلى جدة، كما لا أنسى أن أشكر الأمير منصور بن مشعل على رغبته الكبيرة لقدومي، ومتابعته لكافة التفاصيل منذ البداية، وأقول لجماهير الأهلي: أعدكم بتقديم كل ما أملك لتحقيق البطولات وننتظر دعمكم المعروف عنكم لفريقكم، الذي كان وسيظل أحد الأسباب لنجاح الفريق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *