الدولية المحليات

أبها تقهر إرهاب الحوثيين .. والعــــالم يستنكر استهداف المدنيين

أبها ــ البلاد

رغم تكرار محاولات اذناب ايران استهداف مطار أبها الإقليمي بغرض إيقاف حركة الطيران، تبقى ابها ومطارها عصية على إرهاب الحوثيين لتخرج بعد كل استهداف آثم لتعلن بطولتها ورد كيد الحوثي في نحره.
وكانت المليشيات الانقلابية قد جددت استهدافها لمطار أبها الدولي بطائرات مسيرة فجر امس “الثلاثاء” ما يثبت تورط إيران في دعم هذه المليشيات.

وأفاد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي، بأن الهجوم الإرهابي أدى إلى إصابة 9 أشخاص من المدنيين، 8 منهم سعوديين وواحد يحمل الجنسية الهندية بإصابات جميعها مستقرة مبدئياً وقد تم نقلهم جميعاً إلى المستشفيات المتخصصة.

وشدد المالكي على أن المليشيا الحوثية الإرهابية مستمرة في ممارساتها اللا أخلاقية باستهداف المدنيين والأعيان المدنية المحمية بموجب القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، حيث أعلنت عبر وسائل إعلامها مسؤوليتها الكاملة عن هذا العمل الإرهابي باستخدام طائرة بدون طيار (مسيّره) ما يمثل اعتراف صريح ومسؤولية كاملة باستهداف الأعيان المدنية والمدنيين التي تعنى بحماية خاصة بموجب القانون الدولي الإنساني، وهو ما قد يرقي إلى جريمة حرب باستهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة ممنهجة.

وبين المالكي، أن استمرار مثل هذه الأعمال الإرهابية وبقدرات نوعية متقدمة، يثبت تورط النظام الإيراني بدعم المليشيا الحوثية الإرهابية واستمرار انتهاك قرارات مجلس الأمن ذات الصلة ومنها القرار (2216) والقرار (2231).
وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف وأمام هذه الأعمال الإرهابية والتجاوزات اللاأخلاقية من المليشيا الحوثية الإرهابية، مستمرة بتنفيذ الإجراءات الصارمة لردع هذه المليشيا الإرهابية، وبما يكفل حماية الأعيان المدنية والمدنيين، وسيتم محاسبة العناصر الإرهابية المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذا الهجوم الإرهابي وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية. هذا فيما استؤنفت حركة الملاحة الجوية في مطارِ أبها وعادت الرحلات للسير بشكلٍ اعتيادي،

كما عاد المطار للعمل بكلِ طاقته التشغيلية كالمعتاد، وذلك بعد الهجوم الإرهابي. من جهة أخرى، غادر 8 من المصابين المستشفى بعد إصابتهم جراء الهجوم الإرهابي الذي تعرض له مطار أبها الدولي.

وقال المتحدث الرسمي بصحة عسير عبدالعزيز آل شايع أنه وإلحاقاً للبيان الصادر عن قيادة القوات المشتركة للتحالف ” تحالف دعم الشرعية في اليمن ” بشأن الهجوم الإرهابي الذي تعرض له مطار أبها الدولي، فإنه وفور تلقي غرفة العمليات بإدارة الطوارئ والكوارث والنقل الإسعافي بلاغاً عن هذا الهجوم الإرهابي، تم استنفار الفرق الطبية والإسعافية اللازمة في المنطقة وتطبيق خطط الطوارئ المعدة مسبقاً في مثل هذه الحالات، وباشرت الفرق الإسعافية وفرق القيادة الميدانية ومركبات التدخل السريع موقع الحدث, وتم نقل 9 أشخاص مدنيين 8 سعوديين وشخص من الجنسية الهندية، كانوا قد أصيبوا بإصابات تراوحت بين طفيفة ومتوسطة، ( 6 حالات متوسطة) و( 3 حالات طفيفة ), وكان وضعهم الصحي مستقر بشكل عام، وتم توجيه جميع المصابين إلى عدد من المستشفيات بالمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.