مناسبات

الإفطار الجماعي لحي البخارية عادة توطد العلاقات

جدة – خالد بن مرضاح
تصوير- المحرر

أقام سكان حي البخارية في جدة إفطارا جماعيا احتفاء بحلول شهر رمضان المبارك بالمعسكر الكشفي، وسط أجواء حميمية بمشاركة عدد من أعيان الحي، الذين تجاذبوا أطراف الحديث حول العديد من الأمور الحياتية خصوصا الأنشطة التي كانوا يمارسونها أيام الصبا في الحي.

وأفاد سكان الحي أن الفكرة بدأت بمجموعة صغيرة قرابة 15 شخصا وكانت عبارة عن فطور الحارة ثم انتقل الى شاطئ البحر، ثم توسعت العملية لتشمل أبناء الحي كافة، إلى أن وصل العدد أكثر من 200 شخص لافتين إلى أن الاهالي يأتون للإفطار بأبنائهم وأحفادهم. معتبرين أن الافطار الجماعي نموذج تعاوني أساسه المساعدة والمحبة، وإظهار مبدأ التساوي في الطاعات، واستذكار الذكريات القديمة كالفولة وأيام الدراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.