الرياضة

أمرابط.. انتقادات لاذعة بعد تراجع مستواه

البلاد – جدة

تلقى لاعب الوسط المغربي سفيان أمرابط، العديد من الانتقادات التي تتهمه بتراجع المستوى مع فيورنتينا، رغم تألقه اللافت مع منتخب بلاده في مونديال قطر 2022، والذي قاده للمربع الذهبي.
خسر فيورنتينا في آخر مباراتين بـ “الكالتشيو” أمام تورينو 1-0 وروما 2-0، وفي كلتا المناسبتين لم يفلت النجم المغربي من الانتقادات.
ومنحت صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، أمرابط 4.5 درجات في تقييماتها للاعبين المشاركين في المباراة، وكتبت في تعليقها: “لا يمكن مقارنته بأمرابط في كأس العالم”، حيث لم يكمل حتى المباراة لنهايتها، حيث قام المدرب فينشينزو إيتاليانو بتبديله.

وكان مالك النادي روكو كوميسو رفض الاستغناء عن خدمات أمرابط بعد تألقه اللافت في مونديال قطر، بعدما أصبح محط أنظار العديد من الفرق الأوروبية.
ولا يزال مدرب أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، يطلب ضم اللاعب 26 عاماً، وكذلك ليفربول الإنجليزي بقيادة الألماني يورغن كلوب، لكن حال استمرار تراجع أداء اللاعب قد يلجأ فيورنتينا للاستغناء عنه في صيف 2023م، حينما سيتبقى موسم على نهاية عقده مع النادي الإيطالي، خاصة بعد ارتفاع قيمته السوقية من 10 إلى 25 مليون يورو في شهر واحد، بسبب الأداء الرائع الذي قدمه في مونديال 2022.
وكان أمرابط قد استهل مشواره في صفوف أوتريخت الهولندي ومنه انتقل إلى صفوف فاينورد، ثم كلوب بروج البلجيكي، ولعب أيضاً معاراً في صفوف هيلاس فيرونا الإيطالي، وهو شقيق لاعب النصر السابق نور الدين أمرابط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.