متابعات

الأنشطة الثقافية تحتاج إبرازاً وعناية

جدة – ياسر خليل

يسلط كتاب (المادة 29) للمؤلف الدكتور معتوق الشريف الذي يدشن يوم غد الاثنين ضمن فعاليات معرض جدة الدولي للكتاب على أهمية الاعتزاز بالمورث الثقافي وتعزيزه في نفوس النشء باعتبار الموروث والأنشطة الثقافية والفنية هي حقوق إنسانية ووطنية تحتاج إلى ترسيخ وإبراز وعناية.

كتاب (المادة 29) الذي يعد من كتب الأنثروبولوجيا الثقافية يركز على البعد الثقافي لدى الإنسان وخاصة النشء، وهو يتضمن رؤى وأفكاراً حول احترام هوية الإنسان، لا سيما الطفل وثقافته ولغته وقيمه الخاصة والقيم الوطنية للبلد الذي يعيش فيه الطفل وحضارة البلد الذي نشأ فيه.

ويؤكد مؤلف الكتاب الدكتور معتوق الشريف عضو الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، أن ترسيخ هذه الثقافة والتسامح وغيرها من القيم يجب أن يكون موجها نحو تنمية شخصية الإنسان، ولا سيما الطفل ومواهبه وقدراته وإعداده وخاصة النشء لحياة تشعره بالمسؤولية في مجتمع حر يسوده روح التسامح والتفاهم والسلم والمساواة والصداقة بين الثقافات جميعها في البلد الذي يعيش فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.