الإقتصاد

«ساب» ينضم لمنصة «بُنى» لمدفوعات الدول العربية

الرياض – البلاد

أعلن البنك السعودي البريطاني “ساب” عن انضمامة لمنصة “بُنى” للمدفوعات العربيّة التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل صندوق النقد العربي.
وتأتي هذه الخطوة ضمن إطار حرص بنك ساب على توفير أفضل الوسائل المبتكرة لإثراء تجربة العميل، حيث تمكن المنصة من إرسال واستقبال المدفوعات البينية في جميع أنحاء المنطقة العربية وخارجها بصورة آمنة وموثوقة، وبتكلفة مناسبة وفاعلية عالية.
وتعد منصة “بُنى” أول منصة عربية متخصصة في توفير خدمات مقاصة وتسوية المدفوعات بعملات متعددة في المنطقة العربية، والتي تقدم حلول الدفع الحديثة المتوافقة مع المعايير والمبادئ ومتطلبات الامتثال الدولية، وتهدف المنصة لزيادة فرص التكامل الاقتصادى والمالى فى المنطقة، بالاضافة إلى تقوية العلاقات الاستثمارية مع الشركاء التجاريين العالميين.
وقال الاستاذ ياسر البراك، الرئيس التنفيذي لمصرفية الشركات والمصرفية المؤسسية في بنك “ساب”:”نفخر بإنضمامنا لمنصة “بنى”حيث تتماشى هذه الشراكة مع خطط البنك للتحول الرقمي وتقديم أحدث حلول الدفع المصرفية بما يتوافق مع المعايير والمبادئ الدولية. وتحقيق التكامل لتعزيز إدارة عمليات الدفع في المنطقة باعتماد أحدث التقنيات وأكثرها أماناً”. مؤكداً ان بنك ساب يسعى دائما لتأكيد التزامه برؤية المملكة 2030 و تعزيز المبادرات الهادفة إلى تحفيز النمو الاقتصادي والمالي في المملكة والمنطقة ككل”.
من جهته قال السيد مهدي مانع، الرئيس التنفيذي لمنصة ” بنى ” للمدفوعات العربية : “يسعدنا أن نرحب بالبنك السعودي البريطاني (ساب) كمشارك في بُنى ، وانه ليسرنا مواصلة التعاون مع ساب لتعزيز المدفوعات عبر الحدود بما يتوافق مع المعايير العالمية وأفضل الممارسات الدولية ، وبهذه المناسبة أتوجه بالشكر إلى البنك المركزي السعودي (ساما) على دعمه ورعايته المستمرين لمنصة “بُنى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.