متابعات

الأرصاد لـ(البلاد): مستويات الحرارة تعاود الهبوط بعد العاصفة

جدة ـ عبد الهادي المالكي ـ مها العواودة

كشف محلل الطقس في المركز الوطني للأرصاد عقيل العقيل في تصريح لـ”البلاد” أن درجات الحرارة تعاود الهبوط إلى مستوياتها السنوية المعتادة، بعد العاصفة الرملية التي شهدتها عدة مناطق في المملكة؛ أبرزها مناطق الحدود الشمالية” عرعر، رفحة، حفر الباطن، والمنطقة الشرقية” وفي ساعات المساء أثرت على الرياض والساحل الشرقي والجبيل؛ حيث وصلت سرعة الرياح خلالها إلى 70 كم في الساعة؛ الأمر الذي تسبب في انعدام الرؤية الأفقية.

في حين سيبدأ تأثير العاصفة بالانخفاض على مناطق وسط وشرق المملكة، وتبقى مؤثرة على جنوب منطقة الرياض ونجران.
كما أكد العقيل أن الرياح النشطة على الجزء الشمالي والأوسط من البحر في سواحل تبوك والمدينة المنورة ومنطقة مكة المكرمة أثرت على ارتفاع الموج إلى أكثر من مترين ونصف.

من جهته، حذر الباحث في الطقس والمناخ عبدالعزيز الحصيني، في تغريدة له على تويتر، من الخروج في حالات الغبار والأتربة، داعيا في الوقت نفسه إلى ارتداء الكمامات الواقية عند الخروج من المنزل في حالات الضرورة ، إلى جانب إغلاق النوافذ والأبواب، ونصح من لديه حساسية مزمنة بتناول الأدوية واستخدام البخاخات في وقتها حسب تعليمات الطبيب.

واستطرد الحصيني، أن عدة مدن شهدت أمس موجات من الغبار وأنه تحرك جنوباً إلى المنطقتين الوسطى والشرقية.

وكان المركز الوطني للأرصاد قد توقع في تقريره عن حالة الطقس استمرار تأثير الرياح النشطة المثيرة للأتربة والغبار، قد تتحول إلى عاصفة ترابية تؤدي إلى انعدام أو شبة انعدام في مدى الرؤية الأفقية على منطقتي الجوف والحدود الشمالية يمتد تأثيرها لتشمل أجزاء من مناطق حائل، والقصيم، والرياض والشرقية، لافتا إلى أنه من المتوقع أن تؤثر الرياح النشطة المثيرة للأتربة والغبار في مدى الرؤية الأفقية على مناطق تبوك، والمدينة المنورة ومكة المكرمة؛ خاصةً على الأجزاء الساحلية منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.