الدولية

بيان سداسي دولي يدعو لحل سياسي بإثيوبيا

جدة – البلاد

مع تطور الأوضاع في إثيوبيا واحتدام المعارك بين الحكومة وجبهة تحرير التغراي، أكد بيان دولي مشترك أصدرته الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وأستراليا والدنمارك وهولندا، أمس (الاثنين)، أنه لا يوجد حل عسكري للصراع في إثيوبيا، داعيا للحل السياسي الشامل.
وأعربت الدول الست، في البيان، عن “قلقها البالغ” بشأن تقارير عن احتجاز إثيوبيا أعدادا كبيرة من المواطنين على أساس أصولهم العرقية، حاثة الحكومة الإثيوبية الفيدرالية على وقف هذه الاعتقالات فورا.

وأوضح البيان المشترك، أن “هناك أفرادا يعتقلون ويحتجزون دون توجيه اتهامات أو المثول أمام المحكمة”. وقال إن “تقارير تشير إلى أنهم محتجزون في ظروف غير إنسانية، ومن المحتمل أن تشكل العديد من هذه التصرفات انتهاكات للقانون الدولي ويجب أن تتوقف على الفور”.
من جهتها، أوضحت مسؤولة إثيوبية، أن الحكومة حققت انتصارًا عسكريًا حاسمًا على الجماعة الإرهابية جبهة تحرير تغراي واستعادت السيطرة على مناطق استراتيجية، مؤكدة أن الإجراءات ضد جبهة التحرير ستستمر حتى لا تصبح مهددا للسلام والأمن في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.