اجتماعية مقالات الكتاب

جدة ومشاريع تصريف مياه الأمطار

من المشاريع الهامة التي أرّقت سكان العروس سابقاً ولاحقاً، رغم تعاقب المسؤولين على مسؤوليتها، وقيام كل منهم بالدور المطلوب منه، وفق الإمكانات المتاحة له، ومن هذه المشاريع: مشروع تصريف مياه الأمطار والسيول، والأضرار التي تخلفها.

وظل هذا المشروع الهام، هاجس المسؤولين في أمانة محافظة جدة، من حيث إيجاد الحلول الناجعة له، وفق ما خُطط له مادياً وفنياً في كل ميزانية، إلا أن الدراسات والحلول التي حظي بها، كانت بطيئة التنفيذ والإنجاز.

وبعد تولي مستشار خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة، مسؤولية المنطقة، ووضع الخطة العشرية لمسار نهضتها ومنها وضع حل لتصريف مياه الأمطار والسيول، التي كانت وما زالت تؤرق سكان العروس دون حل يقضي على ما تعانيه في هذا الصدد، وفق ما خطط لها من دراسات ومشاريع تنفيذية – سابقاً ولاحقاً – نُفذ جزء يسير منها والجزء الأكثر ما يزال قيد التنفيذ؟

ولأهمية هذه المدينة أرضاً وموقعاً، وما هي مقبلة عليه من مشاريع وطنية هادفة وبناءة حالية ومستقبلية، ولالتفاف شاطئها الغربي على البحر وشموله بمشروع كورنيش يمثل العالمية، شكلاً وتخطيطاً وجذباً ومتنفساً لسكان المدينة ومن يفد إليها من زوار وسياح، فقد اهتمت الدولة – أيدها الله – بموالاة متابعة تنفيذ هذا المشروع والذي تخترق الأمطار والسيول من خلاله هذه المدينة من بعض جهاتها، بالحث على تنفيذ الدراسات والخطط الفنية الضامنة لوضع العلاج الناجع لها!

وقد أولى مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، حفظه الله – هذا المشروع جل اهتمامه ، دعماً ومتابعة، ما جعله يسير سيراً حسناً، وفق ما خطط له تنفيذاً وإنجازاً فقد أكدت أمانة محافظة جدة تواصل الأعمال في تنفيذ (7) مشاريع لتصريف مياه الأمطار وتخفيض منسوب المياه السطحية ضمن المرحلة الأولى بتكلفة إجمالية تقدر بـ (765) مليوناً و(451) ألف ريال والتي تأتي في إطار مشاريع المبادرات من رؤية المملكة (2030).

وتشمل هذه المبادرات تصريف الأمطار الجاري تنفيذها (مشروع الحفر النفقي لنفق قصر السلام (03VP) مشروع الشبكة الفرعية لنفق السلام / مشروع حي المنار/ مشروع طريق الحرمين بحي النخيل / مشروع حي التيسير / مشروع حي الأصالة) بالإضافة لمشروع تخفيف منسوب المياه السطحية في الشوارع المتضررة بمدينة جدة).

ومن المشاريع التي أكملتها الأمانة في مجال تصريف مياه الأمطار خلال الفترة الماضية تنفيذ (6) مشاريع ضمن المرحلة الأولى والتي شملت (مشروع المواقع الحرجة بإجمالي (30) موقعاً هي (مشروع حي الواحة/ مشروع محطة الرفع لنفق السلام / مشروع ميدان السارية / مشروع نفق الأمير ماجد مع شارع حراء/ ميدان الكرة الأرضية) وتضمنت المشاريع إنشاء أنابيب بأطوال تجاوزت (61) ألفاً و(500) متر وتركيب (623) منهولاً و(876) مصيدة أمطار بجانب تركيب (191) أنبوب دفع نفقي).

ومن كل ما تقدم، يتضح مدى الجهود المبذولة والمتابعة الجادة من الدولة وأمير المنطقة ونائبه، والمسؤولين في الأمانة، في تنفيذ مشروع تصريف مياه الأمطار، ذلك المشروع القديم الجديد، الذي أرق سكان العروس ومن يفد إليها، وباستكماله قريباً إن شاء الله .. يقضي على الأخطار التي تمثلها الأمطار والسيول التي تخترق المدينة من بعض جهاتها، وتشكل خطراً على البنية التحتية وعلى نهضة المدينة ونمو مشاريعها الحالية والمستقبلية.. وبالله التوفيق.
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *