المحليات

أمير الشمالية: تطوير التشريعات حفظ للحقوق وترسيخ للعدالة والشفافية

عرعر – البلاد

نوه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية، بإعلان ولي العهد الأمين بشأن تطوير منظومة التشريعات المتخصصة لحفظ الحقوق، وترسيخ مبادئ العدالة والشفافية، وحماية حقوق الإنسان وتحقّق التنمية الشاملة، وتعزيز تنافسية المملكة عالمياً من خلال مرجعيات مؤسسية إجرائية وموضوعية واضحة ومحددة.

وأشاد خلال لقائه بمكتبه في الإمارة أمس، رئيس المحكمة العامة بمدينة عرعر الشيخ خالد الجنيدي ورئيس المحكمة الإدارية الشيخ عبدالله المحيميد ورئيس المحكمة الجزائية الشيخ يزيد الجنوبي، بالإنجازات المتسارعة التي يقودها وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني للارتقاء بجودة الخدمات العدلية المقدمة للمستفيدين والتي يلمسها الجميع، وكان لها الأثر الكبير في سرعة ودقة إجراءات التقاضي وإجراءات التوثيق والتوكيل.

وأبدى ثقته الكبيرة بمواكبة منطقة الحدود الشمالية لهذه التطويرات والنقلات النوعية في المنظومة العدلية، في ظل ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين، من اهتمام ورعاية بسلك القضاء بما يضمن استقلاليته ومواكبته للمتغيرات بكافة القطاعات والمجالات لتحقيق العدالة بين الجميع في وطن يحكم كتاب الله وسنة نبيه, مثمناً الجهود المبذولة وتطويع التقنية لتسهيل إجراءات المحاكم مما كان له الأثر بالنهوض بالمهام والواجبات في أوقات قياسية.

من ناحية أخرى استقبل أمير منطقة الحدود الشمالية في مكتبه أمس، المواطن مالك بديوي من ذوي الإعاقة، وذلك لتطوعه في خدمة المتقدمين لأخذ لقاح كورونا بمركز اللقاحات بمدينة عرعر.

وأكد أن رؤية المملكة 2030 أكدت الاهتمام بذوي الإعاقة عبر تعزيز دورهم ودمجهم بالمجتمع وتأهيلهم، وتذليل جميع التحديات، وتسخير الإمكانات كافة لخدمتهم، إضافة لإيجاد منظور اجتماعي إيجابي من خلال الأنشطة الاجتماعية المختلفة، مثمناً ما قام به من جهود تطوعية, مؤكداً سموه أن الإعاقة أصبحت محفزاً لأصحابها، وهم دائماً متميزون عبر الكثير من مشاركاتهم الفاعلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.