ذكريات

من «حوش صندوق» إلى رئاسة جامعة الملك عبدالعزيز والبنك الإسلامي..

د. أحمد محمد على لـ(البلاد): لا مجال للمقارنة.. كنا نخلي الجامعة يوم الخميس للطالبات

حاورته : رانيا الوجيه

انطلق من “حوش صندوق” بحارة الأغوات الشهيرة في طيبة الطيبة ليقوده مشواره التعليمي الى مكة المكرمة ومنها الى القاهرة وميتشجن ونيويورك ليبدأ مشوار آخر مع العمل اراد ان تكون بداياته في وزارة الخارجية الا ان مشيئة الله دفعت به الى ميادين العلم ليكون اول رئيس لجامعة الملك عبدالعزيز الاهلية والحكومية ويتبادل المقاعد مع الدكتور محمد عبده يماني وكيل وزارة المعارف للشؤون الفنية حينذاك .. ثم يتم اختياره بترشيح من المملكة ليكون اول رئيس للبنك الاسلامي للتنمية.

محطات عديدة في مسيرة حافلة بخدمة الوطن والأمة الإسلامية توقفت “البلاد” أمامها في حوار موغل في شفافية الذكريات وواقع الماضي والحاضر مع معالي الدكتور احمد محمد علي الذي لا يزال رئيسا شرفيا للبنك الاسلامي .. هذا الحوار الذي يجيب في مجمله عن سؤال عريض: كيف كنا ؟ وكيف اصبحنا؟.

• لتسمح لنا بالعودة الى البدايات .. مشوارك الدراسي من الكتاب ودار ايتام المدينة المنورة الى مدرسة البعثات بمكة المكرمة وكليتي التجارة والحقوق بجامعة القاهرة ثم الماجستير من ميتشجن والدكتوراه من نيويورك .. لكيف ترى هذا المشوار واي محطاته تتوقف امامها وماهي حكاية بكالوريوس التجارة وليسانس الحقوق؟
•• بدأت بالقسم التأسيسي في مدرسة العلوم الشرعية التي كانت اكبر مدرسة في المدينة المنورة في ذلك الوقت وكانت تضم المراحل (التأسيسي والتحضيري والابتدائي والقسم العالي)، ودرست بها في المرحلة التأسيسية وهي بمثابة مرحلة الروضة في الوقت الحالي وكان عمري 5 سنوات تقريبا، وبعد وفاة والديَّ رحمة الله عليهما، أخذني وكيلي لالتحق بالكتاب في الحرم وكان اسمه كتاب الشيخ حسن تاج الدين ومن ثم انتقلت الى المرحلة التحضيرية والإبتدائية ثم انتقلت الى مدرسة طيبة الثانوية وكان عدد الطلاب في تلك المرحلة 5 طلاب فقط، ثم اكملنا المرحلة الأخيرة من الثانوية العامة في مدرسة البعثات بمكة المكرمة، وبعدها ابتعثت الى القاهرة وكان نصيبي الدراسة في كلية التجارة وكانت رغبتي دراسة الحقوق، وبالتالي كنت انتظم صباحا في كلية التجارة وفي المساء ادرس الحقوق، وحصلت على بكالوريوس تجارة وليسانس حقوق، وبعد عودتي من الرحلة الدراسية كانت رغبتي ان التحق بوزارة الخارجية من أجل أن أكمل دراساتي العليا في الخارج، وكان يشترط ان اخلي طرف من وزارة المعارف التي كان وزيرها الملك فهد رحمه الله حتى استطيع ان أتقدم الى وزارة الخارجية، وبالصدفة كان وكيل الوزارة في ذلك الوقت الشيخ عبدالعزيز ال الشيخ، فسألني لماذا تريد ان تذهب الى وزارة الخارجية فقلت له حتى أستطيع استكمال دراساتي العليا ، فرد علي قائلا: سنقوم بإبتعاثك الى الخارج من وزارة المعارف، وبعد أن استمررت في وزارة المعارف لمدة سنة ابتعثوني الى عدن تحت الحكم البريطاني، حيث كانت هناك جمعية إسلامية في عدن وطلبت مساعدة من الحكومة السعودية، لإنشاء المعهد الإسلامي وهو عبارة عن معهد ثانوي وذهبنا كبعثه تعليمية وأصبحت مديرا للمعهد، وقضيت سنة في عدن ثم عدنا الى الرياض وسافرت الى امربكا والتحقت بجامعة بوسطن لدراسة اللغة الإنجليزية ومن ثم جاءت الموافقة من جامعة ميتشجن لدراسة الماجستير في الإدارة العامة والدكتوراه من نيويورك لدراسة الدكتوراه في المالية العامة.

التحدي الكبير
• كيف ترى التعليم والتعليم العالي حاليا فى المملكة مقارنة بمشواركم التعليمي ؟ وكيف تقيم تجربة المملكة في التعليم عن بعد الذي فرضته علينا جائحة كورونا لكن البنية التقنية في المملكة كانت جاهزة وقادرة على تطويعه وتوظيفه واستثماره؟
•• هناك تغير كبير جدا في التعليم والتعليم العالي وقد تركت مجال التعليم المباشر قبل 45 عاما، حينما تركت وزارة المعارف وانتخبت لأكون رئيس البنك الإسلامي فليس من السهل علي أن أعطي تقييما للتعليم الان ولكن الواضح اننا نعيش في عالم مختلف تماما، وقد شهدنا توسعا كبيرا في الجامعات (33 جامعة) وحينما كنت في التعليم كان عدد الجامعات لايتعدى الثلاث أو الأربع جامعات منها كانت جامعة الملك سعود وجامعة الملك عبدالعزيز وجامعة ام القرى، وكلية البترول والمعادن وكنت أمثل وزارة المعارف في مجالس تلك الكليات. وأتوقع أن الحصول على هيئة تدريس لهذا العدد الكبير من الجامعات ليس بالأمر السهل بل تحدٍ كبير للمسؤولين عن التعليم العالي في المملكة واذا اخذنا في الحسبان الان نسبة تعليم البنات في كل مراحله فهو عالم آخر مقارنة في الماضي فيما يخص تعليم البنات، أما بالنسبة لتجربة المملكة في التعليم عن بعد بسبب الجائحة فقد وفقت المملكة ونجحت في هذه التجربة وكانت على اتم استعداد وجاهزية لتطبيق التعليم عن بعد بسبب الكارثة الصحية العالمية، وبهذا أناشد جميع المسؤولين والجمعيات الخيرية أن تتأكد من أن الطلاب من العوائل ذات الدخل المحدود لديهم الأجهزة التقنية المطلوبة لمساعدتهم في التعليم عن بعد فهناك فئة من الطلاب تم تسجليهم غياب بسبب عدم توفر الأجهزة اللازمة لديهم للمشاركة في التعليم عن بعد.

لا مجال للمقارنة
• عام 1960 عندما سافرتم لدراسة الماجستير كان عدد المبتعثين السعوديين الى امريكا لا يتجاوز الاربعين ما بين دارس ومتدرب .. كيف تقارن هذا الوضع ببرنامج خادم الحرمين للابتعاث الخارجي ؟
•• ليس هناك مقارنة بين أربعين مبتعثا وبين مئات الألوف من الطلاب والطالبات الآن، فحينما ذهبت للدراسات العليا في أمريكا كان مجموع الدارسين من المبتعثين السعوديين في أمريكا لايتجاوز الأربعين، الان تعدى هذا العدد مئات الآلاف من المبتعثين السعوديين في أنحاء العالم وفي أكبر الجامعات العالمية ، كما اتابع ما يحققه هؤلاء الطلاب من تميز في تلك الجامعات العالمية وفي مختلف المجالات حققوا نجاحات كبيرة جدا، وذلك يجعلنا نعتز ونفخر بما وصلنا اليه في المجال التعليمي.

جامعة المؤسس اهلية وحكومية
• في محطة اخرى بارزة خلال مشوارك كنت اول رئيس لجامعة الملك عبدالعزيز الاهلية والحكومية خلال الفترة من 1967 : 1972 ( 3 سنوات اهلية وسنتان حكومية) كيف كانت نشأتها كجامعة اهلية وكيف اصبحت حكومية ؟ وما صعوبات كل مرحلة ؟ وكيف تقارن بين المرحلتين علميا واداريا ؟
•• بداية أود ان أوجه الشكر والتقدير لجميع أعضاء الهيئة التأسيسية التي تولت وقامت بجهود لانشاء جامعة الملك عبدالعزيز الاهلية وأعضاء الهيئة التأسيسية برئاسة الملك فيصل رحمه الله وعدد من شخصيات المملكة حيث جمعوا التبرعات وجندوا كل الإمكانيات لإنشاء الجامعة الأهلية وأستعانوا بخبرات من الداخل والخارج وأتوا بشخصيات متخصصة في التعليم العالي لوضع أسس قوية ومتينة لإقامة الجامعة وانا كان لي الشرف بعدما عدت من الولايات المتحدة في عام 1967 م حيث كلفت بان أكون أول رئيس لجامعة الملك عبدالعزيز بالنيابة، وكنت مسؤولا عن الجامعة لمدة خمس سنوات بالتعاون مع أعضاء الهيئة التدريسية وكانوا خير سند لانشاء هذا الصرح التعليمي في ذلك الوقت، وبدأت الجامعة بـ 60 طالبا فقط ، أما بالنسبة للطالبات فلم يكن حينها نظام الانتساب ولكن استطاعت الجامعة أن تقدم دراسات مسائية بإدارة مدرسة التربية الحديثة في جدة والتي كانت تابعة للأميرة الجوهرة بنت الملك سعود رحمها الله واذنت لنا باستخدام المدرسة لتدريس الطالبات مساء طوال ايام الأسبوع ويوم الخميس تخصص مباني الجامعة جميعها لتمكين الطالبات من الاستفادة من المعامل والمختبرات واللغة الإنجليزية ومكتبة الجامعة. وتحولت الجامعة من أهلية الى حكومية بعد مرور 3 سنوات وتوسعت الجامعة وأنشئت فيها كلية الاقتصاد والإدارة وكلية العلوم كما أنشئت كلية الآداب وعندما ازداد العدد وزادت الموازنة رأى أعضاء هيئة التأسيس الالتماس الى الدولة لضم الجامعة الى الحكومة وبالتالي كلفت بعثة مكونة من معالي السيد أحمد شطا الذي كان نائب رئيس الهيئة التأسيسية ومعالي الأستاذ احمد صلاح جمجوم وكان عضو الهيئة التأسيسية ومعالي السيد احمد عبيد الذي كان رئيس اللجنة التنفيذية، واحمد محمد علي بإعتباري رئيس الجامعة وأرسلنا إلى الرياض لمقابلة الملك فيصل لتقديم الالتماس لانتقال الجامعة من أهلية إلى حكومية وبالفعل صدرت الموافقة بضم الجامعة الى الحكومة .
وتمثلت ابرز الصعوبات في تلك المرحلة في أكبر تحدٍ هو الحصول على هيئة تدريس مؤهلة وكنا نبذل جهدا كبيرا للتواصل وتوفير مدرسين وأساتذة من الوطن العربي لكن الأصعب كان في قسم الطالبات لتوفير مدرسات لهن، وفي المرحلة الأولى كنا نستخدم دائرة تلفزيون مغلقة لتدريس الطالبات للتغلب على مشكلة الحصول على مدرسات وأيضا كان هناك مشكلة في المباني ، ومن ثم بدأ البناء واكتمل بعد تحول الجامعة الى حكومية.

المرأة وعصر التمكين
• كانت جامعة الملك عبدالعزيز اول جامعة تقدم التعليم للبنات عبر دائرة تلفزيونية.. وهى ايضا اول جامعة تقدم تعليما منتظما للبنات .. هل تتذكر الآن بعض طالباتك ممن يشغلن مناصب قيادية؟ وكيف ترى اطلاق ابداعات النساء في عصر تمكين المرأة ؟
•• في الحقيقة دائما ما أتذكر إحدى الطالبات التي كانت حينها زوجة وأم لأربعة أطفال وكانت دائما ما تطلع الأولى على الطالبات وكانت الأفضل في دراستها والأداء ومن جميع النواحي مما جعلها طالبة متميزة في ذلك الوقت، واليوم مع عصر تمكين المرأة تولت المرأة السعودية مناصب قيادية ومع مرور الزمن والتطور الاجتماعي وفتح باب التعليم والتميز به لابد أن يكون هناك مخرجات لسيدات قياديات سيخضن جميع معارك الحياة المهنية.

تحدٍ الجامعات والخريجين
• مع رؤية 2030 هل ترى أن مخرجات التعليم تواكب متطلباتها ومشروعاتها ؟
•• الرؤية هي عبارة عن استراتيجية مستقبلية لتلبية الإحتياجات والمستجدات وهذا أكبر تحدٍ يواجه التعليم لمسايرة التطورات وبالتالي لابد أن نسير نحو تلبية المتغيرات في المجتمع واتوقع أن الجامعات ستتطور لكي تلبي احتياجات الغد وهذا تحدٍ يواجه الجامعات والطلاب أيضا.

د. يماني وأنا
• عام 1972 تبادلتم المواقع انت والدكتور محمد عبده يماني فقد جاء هو رئيسا للجامعة وانت حللت محله وكيلا لوزارة المعارف للشؤون الفنية .. ماهى الحكاية ؟ وهل هو شح كوادر في ذلك الوقت ؟
•• كان هذا الترشيح تقديرا من القيادة الرشيدة والدولة التي رأت هذا التغيير لأسباب متنوعة من وجهة نظرها، وربما لأسباب تنظيمية أو إدارية وعدة عوامل اخرى.. وبعد أن انتقلت وكيلا لوزارة المعارف للشؤون الفنية استمر التعاون والتنسيق مع الدكتور محمد عبده يماني رحمه الله في أمور عديدة بالنسبة للعلاقات مع الجامعات الأجنبية ومع وزارات التربية والتعليم خارج المملكة كما كنا نشترك في الكثير من البعثات في بعض الأحيان مع معالي وزير المعارف في ذلك الوقت.

البنك بين الرياض والقاهرة
• بعد ثلاث سنوات بوزارة المعارف علمتم بترشيحكم كأول رئيس للبنك الاسلامي للتنمية مرة وانتم بالقاهرة والثانية وكنتم في الرياض .. نود التعرف على التفاصيل؟
•• في ذلك الوقت كنت وكيلا لوزارة المعارف للشؤون الفنية وكنت امثل المملكة في المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في القاهرة وكان هناك اجتماع للمنظمة في القاهرة وبالصدفة أثناء وجودي هناك جاء الملك خالد رحمة الله عليه في زيارة رسمية للقاهرة وخرجت مع الوفد المستقبلين لاستقبال الملك خالد ورآني الدكتور محمد أبا الخيل وأخبرني أن هناك مشروعا لإنشاء بنك إسلامي للتنمية وسيتم ترشيحك لرئاسته، فلم أستوعب حيث كنت في مجال التربية والتعليم وبعيدا عن مجال البنوك ، وطلب مني الحضور الى الرياض .. يومها قابلت شخصا ما أخبرني أن محافظي البنك الإسلامي الذين هم وزارء المالية في الدول الإسلامية الأعضاء مجتمعون الآن لانتخابك رئيسا للبنك، وعليك ان تعد كلمة لقبول المنصب، وبالفعل أعددت كلمة شكر وإمتنان لهذا الترشيح ومن ثم بدأت المسيرة مع البنك الإسلامي للتنمية.

حملات تشكيك
* ووجهتم خصوصا في البدايات بحملات تشكيك في نجاحكم كمؤسسة مصرفية تعمل بدون فوائد .. كيف تعاملتم مع هذه الحملات؟
** بالفعل كان هناك عدد من الكتاب والاقتصاديين الذين شككوا في أن مؤسسة ملتزمة بأحكام الشريعة تعمل في المجال الدولي مع البنوك الدولية بدون فوائد ، حيث لم يكن هناك أحد يتصور أن هذا الأمر ممكن أن يحدث ، وكان أكثر ما يردده هؤلاء المشككون أن هذا البنك بعد ما يصرف المبالغ التي أودعت به سيتم اغلاق البنك وينتهي امره .. وبالتالي أكبر تحدٍ واجه البنك هو الاستمرارية والحمد الله تجاوز عمر البنك 45 عاما وساهم في مشاريع بالملايين الدولارات في 75 دولة معظمها دول نامية ودول أقل نموا في مجال التعليم والصحة والبنية التحتية في دول نامية.

لم يحدث أبدا
• هل تلقى البنك الاسلامي للتنمية دعوة لعقد اجتماعه السنوي في احدى الدول الأعضاء وتم رفض الدعوة ؟
•• لم يحدث ذلك أبدا فقد كانت الدول تتسابق لدعوة البنك الإسلامي للتنمية لعقد الاجتماع السنوي بها في ضيافتها وكانت هناك قائمة من الدول التي تريد أن تستضيف الاجتماع السنوي للبنك الإسلامي، وهذا يعتبر أمرا هاما جدا ويدل على اهتمامهم بالبنك وايمانهم برسالته.

مشروعات وتصنيف ائتماني
• ماهو الإنجاز الأكبر الذي تحسبونه من وجهة نظركم لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية ؟
•• تحقيق النجاح والتميز والاستمرارية والتقييم الائتماني للبنك لسنوات طويلة بإجماع اكبر مؤسسات التصنيف الائتماني العالمية بمحافظة البنك على أعلى درجات التصنيف الائتماني AAA . أيضا إنجاز مشاريع ضخمة جدا في مختلف المجالات في الدول النامية.

اتهام باطل
• ترددت خلال فترة رئاستكم اتهامات للبنك بحصر مساعداته الانسانية فقط للمسلمين .. ما هى الحقيقة وبماذا رددتم على هذه الاتهامات ؟
•• هذا الاتهام غير صحيح، حيث أن المشاريع التي تقام في الدول الأعضاء التي كان بها جاليات أو فئات من غير المسلمين كان الجميع يستفيدون من تمويلات البنك الإسلامي لها ، وللمعلومة كلفت الدولة السعودية البنك الإسلامي بإدارة مشروع المملكة للإفادة من الهدي والأضاحي، وهذا يعتبر إنجازا كبيرا حيث ساهم هذا المشروع في الاستفادة من هذه اللحوم التي كانت مهدرة وغير منظمة وما ينصح الأطباء البيطريون بعدم تناوله . وكانت عندما تصل الاضاحي الى الدول التي فيها مسلمون وغير مسلمين يستفيد منها الجميع وتوزع الاضاحي أيضا في احياء غير المسلمين في الدول الأعضاء.

حكمة وشرع
• كيف حصد البنك لسنوات طويلة اجماع اكبر مؤسسات التصنيف الائتماني العالمية بمحافظة البنك على أعلى درجات التصنيف الائتماني AAA له؟ وهل سبق لبنك تنموي أن حصل على هذا التصنيف لأكثر من ١٤ عاما على التوالي ؟
•• يعود الحفاظ على هذا النجاح الى حصافة الإدارة المالية الحكيمة والجيدة لأموال البنك .. والبنك كان في ذلك مع الإدارة الحصيفة كان ملتزما بأحكام الشريعة من الناحية المالية.

توجيهات القيادة
• غادرتم البنك عام 1993 لمدة عامين فقط الى أمانة رابطة العالم الإسلامي.. ماهي حكاية مغادرة البنك الى امانة الرابطة ثم العودة مرة اخرى للبنك ؟
في عهد الملك فهد رأت القيادة أنهم في حاجة إلى أن أكون مسؤولا عن رابطة العالم الإسلامي لمدة عامين فقط ، وكان الاهتمام في الناحية التنظيمية والإدارية وبالفعل تم بذل المجهود خلال العامين ومن ثم رأت القيادة أن أعود إلى رئاسة البنك الإسلامي.

زيارة سيراييفو
• ماذا فعلتم خلال عامين فقط بالرابطة ؟ وماهي أبرز الإنجازات ؟
•• لا استطيع ان انسب الإنجازات لشخصي فهى ثمرة مجهود مشترك وتعاون مع الزملاء بها والمسؤولين في الجمعيات في الدول الإسلامية الأعضاء. ومن المواقف التي صادفتنا في تلك الفترة حرب البوسنة والهرسك وقمت بزيارتها وكان رئيس جمعية المشرق الإسلامية في سراييفو قد زارنا في مكة وطلب ان نقوم بزيارة سراييفو وأن يأتي الشيخ عبدالله بصفر لإقامة صلاة التراويح في مساجدهم وأيضا لشحذ همم المسلمين وجمع كلمتهم أثناء الحرب .

شرف وتكريم
• عام 2005 حزتم جائزة الملك فيصل في خدمة الاسلام .. ما هى الحيثيات ؟ وماذا كان شعوركم ؟ وكيف تقارنون بين هذه الجائزة والجوائز العالمية الاخرى ؟.
•• كان هذا التكريم شرفا لي، وانا أتسلم الجائزة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز رحمه الله ودائما ما اعتز بهذه الجائزة لمكانتها ، كما تم تكريم أشخاص آخرين في مجالات أخرى وحصلوا على جائزة الملك فيصل في خدمة الإسلام وأيضا حصلوا على جوائز نوبل العالمية وغيرها، مما يدل على انهم حريصون ودقيقون في اختياراتهم .

دعم ومساندة المملكة
• كيف غادرت البنك بيتك الثاني عام 2016 ؟
•• كنت منذ سنوات عديدة اسعى للتقاعد لاعطي فرصة للشباب لتولي مسؤولية البنك ولكن كانت ترى القيادة استمرارية وجودي في البنك وعندما ألححت على التقاعد تمت الموافقة .. ولله الحمد انا سعيد ان اديت فترة الخدمة في البنك وسعدت اكثر بدعم ومساندة المملكة وكذلك بقية الدول الأعضاء وبفضل هذا الدعم استطاع البنك اثبات وجوده وتطبيق رسالته وبرهنت على ان الشريعة الإسلامية صالحة لكل زمان ومكان وما علينا سوى بذل الجهد وكل مانستطيع في سبيل التعرف على مقاصد الشريعة وتطبيقها.

حكايتي مع الكوبري
• ماهى حكايتك مع كوبري الملك فهد؟ ..
•• طوال فترة عملي في البنك الإسلامي لمدة 45 عاما لم أتأخر يوما عن دوامي وكنت حريصا جدا على الوصول الى العمل في الوقت المحدد كل صباح ولم اتخلف يوما، وحكايتي مع كوبري الملك فهد انه كان تحت الإنشاء فواجهت ربكة مرورية مما جعلتني أتأخر عن دوامي في الصباح في الوقت المحدد.

انا من حوش صندوق
• وبماذا يذكرك حوش صندوق وحارة الاغوات ؟
•• حوش صندوق هو مكان ولادتي وكان موجودا في حارة الأغوات، و يفصله عن البقيع سور المدينة القديم، وأصبح حوش صندوق الآن في الساحة الجنوبية الشرقية للحرم النبوي، وكانت هناك عادة عند سكان المدينة المنورة الى اخر عهدي بها، انه عندما يولد الطفل ويبلغ أربعين يوما يأخذونه لزيارة الحرم النبوي. وأدعو الله بعد أن يحين أجلي أن أدفن ويكون قبري في البقيع ان شاءالله.

قراءة ورياضة ليست كما يجب
• سؤال اخير: ما الذي تغير في حياتك بعد التقاعد ؟ وماهو برنامجك اليومي؟ وهل ما زلت تمارس المشي والسباحة ؟ وهل تتناول يوميا ثلاث وجبات طعام ؟
•• أحاول ممارسة رياضة المشي بين حين وآخر، وأقرأ بعض الكتب وامارس الرياضة في المنزل الى حد ما ولكن ليس كما يجب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *