صحيفة البلاد

تصنيف مستقر للبنوك السعودية وتفوقها إقليميا

الرياض – البلاد

أكد القطاع المصرفي في المملكة قوته المالية وتجاوزه آثار الجائحة العالمية ، بقوة أصوله وحجم سيولته وبرامجه للإقراض ، فيما أكدت وكالة “ستاندرد آند بورز” للتصنيفات الائتمانية ، تفوق أداء البنوك السعودية في المتوسط على نظيراتها الإقليمية بالرغم من انخفاض ربحية البنوك السعودية العام الماضي 2020 ، متوقعة بقاء التصنيفات الائتمانية مستقرة في الفترة من 12 إلى 24 شهراً المقبلة.

وقالت الوكالة إن البنوك السعودية تتمتع برسملة جيدة بحسب المعايير العالمية، متوقعة بقاء الرسملة لدى البنوك المصنفة لديها قوية، كما أظهرت التأثيرات الاقتصادية العالمية لآثار فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط خلالها ، متانة النظام المصرفي السعودي، حيث تمتلك البنوك رؤوس أموال كافية مكنتها من تجاوز الأزمة.
كما قالت وكالة “إس آند غلوبال” إن نظرتها المستقبلية للبنوك السعودية معظمها مستقرة مما يشير إلى تصاعد قدرة القطاع المصرفي في التصدي للتحديات ما بين 2021 – 2022 ، لافتة إلى أن الاندماج بين البنك الأهلي التجاري ومجموعة سامبا المالية سينتج عنه بنك وطني رائد يركز على تمويل المشاريع الاستراتيجية الكبيرة ، مضيفة أن الاندماج سيغير المشهد في إقراض الشركات مما سيؤدي إلى بروز بنك يستحوذ مبدئياً على نحو 30% من الحصة السوقية.
يذكر أن موجودات المصارف العاملة في المملكة بلغت مستويات قياسية بنهاية النصف الأول من العام 2020، بقيمة نحو 2.84 تريليون ريال.

Exit mobile version