متابعات

هيئة التراث تعقد مؤتمرا لتوضيح أهمية المخزون التاريخي

مصادر لـ(البلاد) : الكشف الأثري بعدة مناطق وعبر فرق سعودية

جدة ـ عادل بابكير

تسعى هيئة التراث التابعة لوزارة الثقافة بمواصلة عمليات الكشف عن المخزون التاريخي في المملكة وذلك ضمن جهود الهيئة لتعزيز التواصل مع المهتمين بالآثار في المملكة والعالم من خلال اطلاعهم المستمر على أحدث الاكتشافات في مجال التنقيب عن الآثار، والكشف عن مستجدات أعمال البعثات الأثرية العاملة في المملكة، مع ما يتضمنه ذلك من تطوير وتوسيع الأنشطة العلمية والبحثية المرتبطة بأعمال التنقيب التي تشارك فيها عدد من الجامعات والجهات الحكومية، وتتعاون فيها الهيئة مع أبرز الجامعات والمراكز البحثية على مستوى العالم وذلك في ظل الرؤية 2030،وأتساقا مع ذلك تعقد الهيئة اليوم مؤتمراً صحفياً في الرياض للإعلان عن اكتشاف أثري مهم في المملكة من خلال فرق تنقيب سعودية ودولية مشتركة تحت إشراف الهيئة.

وعلمت “البلاد ” من مصادرها الخاصة بأن الاكتشاف الأثري الذي سيتم الإعلان اليوم ليس اكتشافا واحدا بل هو اكتشاف أثري مهم لتجسيد تاريخ المملكة العربية السعودية وفي أكثر من منطقة حيث تزخر المملكة بالكثير من المواقع الأثرية.
وقالت المصادر إن جميع ما تم اكتشافه تم عبر فريق عمل سعودي بالتعاون مع منظمات وجهات عالمية متخصصة في جانب الاكتشافات الأثرية والتراثية. وكانت الهيئة العامة للتراث أعلنت عن انعقاد مؤتمر صحفي اليوم للإعلان عن اكتشاف أثري مهم في المملكة من خلال فرق تنقيب سعودية ودولية مشتركة بإشراف الهيئة.

وسيتحدث الدكتور جاسر الحربش الرئيس التنفيذي لهيئة التراث عن الاكتشاف الجديد مع استعراض مواقعه التي تتوزع في أكثر من منطقة جغرافية داخل المملكة العربية السعودية وطريقة الكشف عنه والوصول إليه، إضافة إلى الأهمية التاريخية لهذا الاكتشاف وما يبرزه من مكانة تاريخية للمملكة بوصفها ملتقى للحضارات الإنسانية. وسيتضمن المؤتمر الصحفي الذي سيشهد حضور ممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية، عرضاً لصور الاكتشاف الأثري بوصفه شاهداً على عمق حضارة الجزيرة العربية ومدى مساهمتها المؤثرة في مسيرة البشر منذ فجر التاريخ. كما سيتناول المؤتمر المراكز والمعاهد العالمية والمحلية التي تتعاون معها الهيئة في مشاريع التنقيب الأثري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *