الدولية

شهده البيت الأبيض بين البحرين والإمارات وإسرائيل

اتفاق سلام تاريخي يعزز أمن واستقرار الشرق الأوسط

البلاد – واشنطن

وقعت البحرين والإمارات، أمس (الثلاثاء) رسمياً في البيت الأبيض، اتفاقي سلام تاريخيين مع إسرائيل، لتعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وتحقيق أهداف مبادرة السلام العربية، بما يضمن نيل الشعب الفلسطيني لحقوقه المشروعة ويحقق السلام الدائم، وبدء عهد جديد عنوانه التعاون في كافة المجالات.

واكتملت مراسم توقيع الاتفاقين بحضور الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ووزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، وعدد من المسؤولين الأمريكيين.

ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اتفاقي السلام بـ”إنجاز التاريخي” و”الفجر الجديد” في الشرق الأوسط، مبيناً أن 5 أو 6 دول قد تنضم لاتفاقيات مماثلة مع إسرائيل.

وأضاف ” الفلسطينيون سينضمون للسلام في الوقت المناسب”، مؤكداً أنه سيتم الوصول إلى السلام الحقيقي في الشرق الأوسط، مشيرا إلى أن العداء بين العرب وإسرائيل أكذوبة روج لها البعض.

وقال وزير الخارجية الإماراتي، الشيخ عبد الله بن زايد، إن الأولوية الأولى للسلام هي تقليل التوترات في المنطقة، والثانية توسيع مجتمع التعايش السلمي، أما الثالثة فهي تعزيز التبادل الاقتصادي والثقافي. وشدد على أهمية إحراز التقدم في إقامة الدولة الفلسطينية، مؤكدا مركزية الأمر، مشيرا إلى أن معاهدة السلام الإسرائيلية – الإماراتية قد أوقفت خطط ضم أراض فلسطينية. وأضاف “نريد جلب المزيد من الأمل إلى منطقتنا. الاتفاق مع إسرائيل رسالة واضحة لتوطيد العلاقة مع أمريكا وباقي الأمم”.

واعتبر وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزيانى، أن اتفاق السلام مع إسرائيل، خطوة لاستعادة حقوق الشعب الفلسطيني والعمل على تجسيد المبادرة العربية، مؤكدا أنه يجعل المنطقة أكثر أمنا واستقرارا، مبيناً أن الاتفاق جاء إيمانا من البحرين بأهمية المضي قدما في جعل منطقة الشرق الأوسط مستقرة وآمنة، ولزرع الأمل في الشباب وشعوب المنطقة، بعد أن عانت من صراعات في الفترة الأخيرة، بينما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن المعاهدتين مع البحرين والإمارات “عهد جديد للسلام”، متمنيا أن تنضم دول أخرى لاتفاقيات السلام.

إلى ذلك، أكد وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو، أن دولا أخرى بدأت في توسيع علاقاتها مع إسرائيل، مشيرا إلى أن الكثير منها ستلتحق بالسلام معها، لافتاً خلال حديثه أمام المجلس الأطلسي، إلى أن “إقامة علاقات دبلوماسية بين دول المنطقة وإسرائيل سيصب في مصلحة كل الأطراف”. ولفت بومبيو إلى أن “الإمارات والبحرين سبقتا غيرهما من الدول في تحديد التوقيت المناسب للتوصل إلى اتفاق مع إسرائيل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *