الإقتصاد

الخليفي:‏ المملكة مركز رائد للتقنية المالية

الرياض – البلاد

أكد محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) الدكتور أحمد بن عبدالكريم الخليفي، أن المملكة تمضي قدماً في تطوير خططها الاستراتيجية في القطاع المالي بهدف التحول إلى مركز رائد للابتكار في قطاع التقنية المالية، وقد تم تحقيق نسبة نمو عالية في عمليات المدفوعات الإلكترونية في سوق المملكة في منتصف عام 2019م إلى 36.2 % متجاوزة المستهدف العام لرؤية المملكة 2030 البالغ 28%.

وأظهرت نتائج أداء منظومة المدفوعات نمواً في عدد عمليات نقاط البيع بنسبة 57 % مقارنة بعام 2018 لتصل إلى أكثر من 1.6 مليار عملية دفع إلكتروني، فيما وصل إجمالي قيمة العمليات إلى مستوى قياسي غير مسبوق متجاوزةً 287 مليارَ ريال، بنسبة نمو 24 %.


وقال الدكتور الخليفي، في كلمته التي افتتح بها أمس أعمال معرض ومؤتمر الشرق الأوسط للتقنية المالية والمدفوعات (ميفتك) في نسخته الثالثة في الرياض، والسادسة عشر على مستوى المنطقة، أن مؤسسة النقد تسعى لإنجاز وتعزيز رقمنة الخدمات المالية والدفع نحو التحول الرقمي بالقطاع بما يتوافق مع متطلبات وأهداف برنامج تطوير القطاع المالي أحد برامج رؤية المملكة 2030، بما يحقق الاستفادة القصوى من خدمات البنية التحتية الموحَّدة”.

وأشار إلى أن مؤسسة النقد أطلقت التراخيص لشركات المدفوعات الرقمية في قطاع التقنية المالية، وقد منحت الترخيصَ لشركة محافظ إلكترونية (STCPay)، وشركة خدمات مدفوعات “جيديا”، كما تم الترخيص لشركتي مَحافظ إلكترونية “هللة” و”بيان باي”، وبهذا تتجاوز مؤسسة النقد مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي الذي وضع هدف ترخيص ثلاث شركات تقنية مالية محلية فاعلة بالسوق قبل نهاية عام 2020م”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.