الإقتصاد

بلومبيرغ: تغطية حصة المؤسسات في اكتتاب أرامكو

الرياض – البلاد

كشفت وكالة بلومبيرغ أن البنوك المعينة لتعهد اكتتاب أرامكو السعودية تلقت طلباً كافياً لتغطية شريحة المؤسسات بالكامل والبالغة 1% بما يعادل ملياري سهم، وذلك بعد ثلاثة أيام فقط من بدء الاكتتاب. وكانت أرامكو قد أعلنت الأحد الماضي عن تحديد النطاق السعري للطرح الأولي وبداية فترة بناء سجل الأوامر لشريحة المؤسسات المكتتبة وشريحة المكتتبين الأفراد، فيما سيكون الإعلان الرسمي عن سعر الطرح للأسهم المكتتب بها في الخامس من ديسمبر المقبل.

ويتم تحديد سعر الطرح النهائي في نهاية فترة بناء سجل الأوامر، وسيكون اكتتاب شريحة المكتتبين الأفراد بسعر 32 ريالا للسهم الواحد، وهو الحد الأعلى للنطاق السعري، وفي حال كان سعر الطرح النهائي أقل من 32 ريالاً، يكون للمكتتبين الأفراد،

فيما يخص الفرق بين قيمة الحد الأعلى للنطاق السعري وسعر الطرح النهائي، يحق للمكتتب الفرد الحصول على الفائض النقدي أو تخصيص أسهم إضافية. ويؤكد خبراء اقتصاديون توفر الموثوقية العالية لدى المكتتبين السعوديين وغيرهم في طرح أرامكو كفرصة ذهبية لهم لشراء أسهم في صرحهم النفطي الأكبر والأعلى ربحية في العالم ، خاصة وأن هذا الطرح هو البداية وليس النهاية، وسيكون هناك كثير من الفرص الاستثمارية موجهة للمستثمر المحلي والدولي في قطاع الطاقة، وفي ظل تعهد الشركة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بقيمة 281.25 مليار ريال (75 مليار دولار) خلال العام القادم 2020، ما جعلها ملاذا للمتعاملين على المديين الطويل والمتوسط.

وقالوا إن النطاق السعري المحدد يضمن توزيعات سنوية قد تصل إلى 4.7% للسهم، حيث سيسمح الاكتتاب بتوزيعات سنوية مضمونة لـ5 سنوات بحد أدنى، وكذلك اطمئنان المكتتبين إلى جوازه من الناحية الشرعية، وهو من الأمور المهمة لبناء قرار استثماري للمتعاملين في سوق الأسهم السعودية، كما أن سعر سهم “أرامكو” مضمون في الربح والتداول للأفراد والشركات الكبيرة والقطاعات الحكومية، بسبب الملاءة المالية والقدرة على شراء أعداد ضخمة من الأسهم.

وعلى ضوء هذه الحقائق حرصت البنوك على التوسع في الإقراض إلى حد 4 أمثال السقف المعتاد، إضافة إلى الحوافز للمكتتبين الأفراد والمتضمن منح أسهم مجانية والتسهيلات المصرفية الممنوحة للأفراد والمؤسسات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.