الأخيره

حذاء موحد للسير في “المدينة العائمة”

روما ـ وكالات

انتعل السُكَّان والسيَّاح على حد سواء أحذية بلاستيكية تصل إلى فوق الركبة للتجول في البندقية التي اجتاحتها المياه إلى مستوى استثنائي أغرق المدينة العائمة. وقدَّمت بعض الفنادق أحذية بلاستيكية للسياح الذين جاءوا لزيارة المدينة بعد أن غمرت المياه ساحة سانت ماركو الشهيرة.وشكَّلت طاولات مرصوصة بشكل مستقيم في الشوارع الداخلية بالمدينة جسراً للعبور، اصطفت عليه طوابير من الناس حتى لا تبتل ملابسهم.

وأصيبت البندقية بحالة من الشلل التام بعد أن وصل منسوب المياه فيها إلى ذروته عند 1.27 متر،. والبندقية الملقبة بـ”المدينة العائمة” لا يتجاوز عدد سكانها 50 ألفاً، لكنها تستقبل كل عام 36 مليون سائح.

وتسبب ارتفاع مستوى المياه، مؤخرا مع الرياح الشديدة والأمطار بإغراق قرابة 80% من المدينة، وفق مسؤولين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.