الدولية

أعمال عنف طائفي في سريلانكا

عواصم ــ وكالات

افادت السلطات السريلانكية بمقتل رجل مسلم وتضرر العشرات من المحال التجارية والمساجد في أعمال عنف طائفي ردا على تفجيرات عيد الفصح التي أودت بحياة أكثر من 250 شخصا.

وقال الوزير في مجلس الوزراء وزعيم المؤتمر الإسلامي في سريلانكا، رؤوف حكيم إن الرجل ضرب حتى الموت في شمال غربي سريلانكا، عندما هاجمت مجموعة المتاجر والبيوت العائدة لمسلمين.

وتعرض المسلون لتعليقات مسيئة على وسائل التواصل الاجتماعي منذ هجمات 21 أبريل الإرهابية على ثلاث كنائس وثلاثة فنادق. من جهتها، فرضت السلطات في سريلانكا حظر تجوال ليلي وسط تصاعد في أعمال العنف ضد المسلمين.

كما دعا رئيس الوزراء السريلانكي رانيل ويكرمسينغي إلى الهدوء، لأن التوترات الحالية ستؤدي إلى عرقلة سير التحقيقات في الهجمات التي تعرضت لها البلاد الشهر الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.