الدولية

الحوثي يفاقم معاناة اليمنيين .. والتحالف يستهدف قاعدة الديلمي بصنعاء

جدة ــ وكالات

فاقمت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، معاناة ملايين المينيين، سيما في المناطق الخاضعة لسيطرة الانقلاب.
وبحسب تقرير حديث صادر عن اللجنة العليا للإغاثة، فأن المليشيا الانقلابية تواصل اللعب بالورقة الإنسانية في محاولة بائسة لاستعطاف المجتمع الدولي، من خلال عرقلة إمدادات الغذاء إلى العاصمة صنعاء والمحافظات المجاورة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية، عن التقرير: أنه ومع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك، صعد الانقلابيون الحوثيون من هجماتهم باتجاه خطوط إمداد تلك المحافظات بالسلع الأساسية، في مسعى لتعطيل وصول الغذاء ومفاقمة المأساة الإنسانية، تزامنًا مع افتعال أزمات حادة في المشتقات النفطية بالعاصمة صنعاء والمدن الأخرى التي لا تزال خاضعة لسيطرة المليشيات المدعومة من إيران.

وربط خبراء اقتصاديون وناشطون في مجال الإغاثة الإنسانية، حسب ما جاء في التقرير، بين تصعيد المليشيات في محافظة الضالع، ورغبة الانقلابيين في مفاقمة الوضع الإنساني وزيادة معاناة المواطنين لأغراض سياسية، من خلال تعطيل حركة مرور شاحنات نقل الغذاء والوقود القادمة من الموانئ الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية.

وأشار التقرير إلى أن المليشيات الانقلابية عمدت إلى تفخيخ بعض الطرق الفرعية بالألغام وزرعها بالعبوات الناسفة وتفجير جسور حيوية ومضاعفة نقاط التفتيش، مما أدى إلى مفاقمة معاناة الناس وصعوبة تنقلهم، وإصابة حركة سير شاحنات نقل الغذاء والسلع الأساسية بالشلل. وعلى صعيد العمليات العسكرية أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية تنفيذ عملية نوعية استهدفت مواقع عسكرية مشروعة بقاعدة الديلمي الجوية في صنعاء.

وشنت مقاتلات التحالف، سلسلة غارات عنيفة استهدفت مواقع عسكرية حوثية شمال العاصمة صنعاء وسمع دوي انفجارات.
ونقل موقع “سبتمبر نت” التابع لوزارة الدفاع اليمينة عن مصادر عسكرية إن مقاتلات التحالف قصفت بأكثر من 10 غارات مواقع ومخازن أسلحة لمليشيا الحوثي في قاعدة الديلمي، شمال صنعاء.

كما استهدفت المقاتلات مستودعات لتصنيع الطائرات بدون طيار في محيط مطار صنعاء الدولي، وسمع دوي انفجارات متتالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.