الدولية

أبوالغيط: الجولان ستظل أرضا عربية

القاهرة ــ وكالات

اكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، أن الجولان ستظل أرضا عربية سورية، وأن أي إعلان من أي دولة لن يغير شيئا وليست له حيثية. وقال أبوالغيط -خلال كلمته أمام الاجتماع التحضيري لوزراء الخارجية العرب الذي انطلقت أعماله بالعاصمة التونسية: إن كلمة العرب اجتمعت على دعم الفلسطينيين في نضالهم لإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

وأشار أبوالغيط إلى أن مواقف الإدارة الأمريكية جاءت مخيبة للآمال ومشجعة للاحتلال على المضي قدما في النهج الذي يضرب استقرار المنطقة، مؤكدا أنه لا يوجد حل للحفاظ على الدولة الوطنية سوى الدخول في تسويات سياسية حقيقية في ليبيا واليمن وسوريا.

من جانبه، أكد وزير الشؤون الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، أن أهم القضايا المطروحة على القمة العربية التسوية الشاملة في ليبيا والحفاظ على سيادتها واستقلالها، مشددا على رفض القرار الأمريكي الاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان المحتل، وأنه لاغٍ ولا أثر قانونيا له.

وأضاف الجهيناوي أن ما يشهده اليمن يتطلب تكثيف الجهود؛ من أجل تنفيذ القرارات الأممية ذات الصلة لاستئناف الحوار بين الأطراف المعنية وإعادة الأمن والاستقرار للبلاد.

ونوه إلى أن ما شهدته سوريا من دمار في السنوات الماضية، وما خلفته من آلاف الضحايا وملايين اللاجئين يؤكد أهمية العمل على تسوية سياسية، تمكن من الحفاظ على وحدة سوريا، مؤكدا أن خطر الإرهاب لا يزال قائما ويمثل أكبر التحديات ويستهدف جميع بلداننا بلا استثناء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.