المحليات

الأمير مشعل يشرف حفل جمعية مراكز الأحياء ويشهد توقيع اتفاقيات

جدة – عبدالهادي المالكي

رعى صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، رئيس المجلس الفرعي لجمعية مراكز الأحياء بجدة أمس، حفل”إنجاز”، والذي تقيمه الجمعية لاستعراض إنجازاتها وأعمالها خلال العام الماضي ٢٠١٨م، وذلك بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بجامعة الملك عبدالعزيز، وكان في استقبال سموه رئيس اللجنة التنفيذية للجمعية الدكتور سليمان موصلي، وعدد من أعضائها.

وقام سموه بجولة على المعرض المصاحب للاحتفال، مستمعا سموه من الفرق التطوعية للأحياء لأبرز الإنجازات والأعمال التي نُفّذت خلال الفترة الماضية.

وبارك سموه توقيع عدة اتفاقيات للجمعية وهي : اتفاقية تعاون ضمن برامج آل سالم جونسون “يورك” ، واتفاقية إنشاء وتطوير مركز حي الروضة برعاية آل سالم يورك” ، وإطار اتفاقية إنشاء حديقة ومركز حي الأمير فواز النموذجي برعاية” آي ام هانجري “، وإطار اتفاقية رعاية وإنشاء ملاعب مركز حي المنتزهات النموذجي ، برعاية مؤسسة بن محفوظ ، وكذلك إطار اتفاقية التوظيف برعاية شركة باسمح، بالإضافة إلى مذكرة تفاهم بين شركة البيك للأغذية، وجمعية مراكز الأحياء ببرنامج أنتم والبيك جيران التطوعي “بطل الحي” ، حيث ستساهم تلك الاتفاقيات ببناء المكان وتنمية الانسان والترفيه على سكان تلك الاحياء، بما يعزز جوانب الصحة.

وشرّف سموه مقر الاحتفال، حيث عُزِف السلام الملكي، ثم تلاوة عطرة من القرآن الكريم، ثم ألقى أمين عام الجمعية الدكتور عبدالله الغامدي كلمة بهذه المناسبة، رحّب فيها بالرعاية الكريمة من سموه للجمعية وأنشطتها خلال الفترة الماضية، مستعرضا بعضا منها وما تجده من دعم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء بمنطقة مكة المكرمة، والمتابعة الحثيثة من سمو محافظ جدة، رئيس المجلس الفرعي لجمعية مراكز الأحياء بجدة.

أعقب ذلك عرض أمام سموه والحضور لفيلم يحكي إنجازات الجمعية للعام ٢٠١٨م، وأوبريت ترحيبي تعريفي من أداء صغار أبناء وبنات المراكز .

وفي ختام الحفل كرّم سموه الداعمين وأعضاء المجلس الفرعي ورعاة الحفل كما كرّم سموه (٧) مراكز أحياء متميزة وهي : حي الصفا النموذجي النسائي، وحي الحمدانية النموذجي النسائي، وحي الأمير فواز النسائي، وحي الصفا النموذجي الرجالي، وحي الشاطئ النسائي، وحي المنار النسائي، وحي الروضة النسائي.

كما كرم سموه (٩) مراكز متفاعلة وهي : حي الحمدانية الرجالي، وحي النعيم الرجالي، وحي الشاطئ الرجالي، وحي النهضة النسائي، وحي النزلة الرجالي، وحي السليمانية الرجالي، وحي شمال جدة النسائي، وحي المنتزهات النسائي، وحي الروضة الرجالي وكذلك تم تكريم (١١) مركز مستقرة وهي : حي السامر الرجالي، وحي المرجان النسائي، وحي النزلة النسائي، وحي المنتزهات الرجالي، وحي البساتين النسائي، وحي السليمانية النسائي، وحي الروابي الرجالي، وحي المحمدية الرجالي، وحي النسيم النسائي، وحي ثول الرجالي، وحي الشرفية النسائي.

وأخيرا تكريم (٤) مراكز متحسنة وهي : حي ك١٤ الرجالي، وحي الامير فواز الرجالي، وحي النهضة الرجالي، وحي البساتين الرجالي.
كما قدّمت إحدى الاسر المنتجة هدية تذكارية لسموه بهذه المناسبة، والتقطت مع سموه الصور التذكارية.

وقال سمو الأمير مشعل بن ماجد في تصريح :” إن مراكز الأحياء كانت فكرة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز رحمه الله، وبدأ التنفيذ بثلاث مراكز في جدة، وفي عهد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء بالمنطقة، توسعت إلى مكة المكرمة، والطائف، وجدة، وأخص بالذكر جدة حيث وصلت مراكز الأحياء الآن إلى ٣٢ مركز، ونطمح خلال السنوات القادمة لتصل إلى ٤٠ أو٥٠ مركز”.

وأضاف سموه :”لاشك أن الأنشطة التي تقوم بها مراكز الأحياء اليوم هي مدعاة للفخر، والاعتزاز بشباب وشابات الوطن، والحفل اليوم هو تكريم لمن عمل وأبدع بهذه المراكز، وكذلك رجال الأعمال الذين دعموا المراكز حتى وصلت إلى ماوصلت اليه، ونشكرهم على جهودهم العظيمة ونسأل الله لهم التوفيق، وهذه الجائزة هي مجرد بداية، ونأمل السنوات القادمك أن تكون معاييرها أكبر وأفضل، ونريد أن نحفز المراكز بحيث يرتقي كل مركز بمستواه، ونحن دائماًنطمح للأفضل، ومحافظة جدة ومراكزها لابد أن تكون أداة رقي لساكنيها وأحيائها، ونسأل الله التوفيق” مشيراً سموه إلى أن المستفيدين من مراكز الأحياء وصلوا لما يقارب مليوني مستفيد، وهذا عدد ممتاز بالنسبة لمحافظة جدة.

وقال سموه رداً على سؤال (البلاد) عن مدى رضا سموه عن ما شاهده: إذا سألتني عن رضائي أنا غير راض لأنني دائماً أطمح للأكبر وجدة بالنسبة لنا ومراكز الأحياء لابد أن تكون أداة ارتقاء بمجتمع جدة وبجدة كلها ودائماً إذا قلنا هذا سقفنا فمعنى ذلك ليس لدينا طموح. فطموحنا عالي ولن نرضى عن ما نحن فيه ودائماً نبحث عن الأفضل والأداء جميل جداً ورائع ولكننا نطلب المزيد بإذن الله”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.