الرياضة

مارادونا يهاجم لاعبي التانجو بضراوة

شنَّ أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو مارادونا هجوماً عنيفاً ولاذعاً على لاعبي منتخب بلاده، بعد الخسارة أمام فنزويلا بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، في المباراة الودية التي جمعت بينهما، ضمن استعداداتهما لنهائيات كأس كوبا أميركا 2019.

ووصف الأسطورة دييغو مارادونا الخسارة المذلة للمنتخب الأرجنتيني أمام فنزويلا بثلاثة أهداف لواحد في المباراة الودية، بالشخص الذي يشاهد “فيلم الرعب”، بحسب ما نقلته صحيفة “آس” الإسبانية. وقال دييغو مارادونا: “أنا أفضل ألا أشاهد أفلام الرعب، ولكنني لا أعرف كيف أذهب إلى هناك، وبخاصة أنني أشعر بالأسف الشديد لما يحدث مع الجماهير الأرجنتينية الآن واللاعبين”.

وأضاف: “الأمر مؤلم بشدة، لأنني أعلم شعور الأرجنتينيين جيداً، لقد كنا في جيل لاعبين كبار مثل أوسكار، وغابرييل باتيستوتا، وكلاوديو كانيغيا، الذين استحقوا ارتداء القميص، فيما الفريق الحالي لا يستحق أن يمثل بلاده، ويجب أن نضع عليهم وشماً”. وتابع: “كنا سنبذل قصارى جهدنا لرؤية ظهر كلاوديو تابيا رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، الذي ليس لديه أدنى علم يما يفعله في المنتخب، وأنا حالياً أشعر بالأسف تجاه أبناء شعبي، الذي ما زال يؤمن بالفوضى الحاصلة”.

وختم دييغو مارادونا حديثه بقوله: “أنا أشعر بالأسف تجاه اللاعبين، الذين يتعين عليهم تحمل عواقب كل ما يحصل، لأنهم الذين يخرجون كل شيء، وباتوا يتنازلون الآن عن هيبة المنتخب الوطني الأرجنتيني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.