الدولية

عريضة مليونية في بريطانيا تطالب بإلغاء بريكست

لندن ــ رويترز

جمعت عريضة شعبية بريطانية، تطالب بإلغاء البريكسيت قرابة الثلاثة ملايين توقيع منذ بدايتها قبل ثلاثة أيام.

ومن المرتقب أن يرتفع العدد سريعا في ظل الإقبال الكبير على توقيع العريضة التي يوقعها يوميا ما معدله مليون شخص.

ويرتقب أن ترد الحكومة على أي عريضة منشورة في موقع البرلمان البريطاني، إذا بلغ عدد الموقعين عليها مئة ألف شخص، كما أن على البرلمان النظر في إمكانية فتح نقاش حول موضوع العريضة التي يصل عدد توقيعاتها إلى مئة ألف.

ويشترط على موقعي العرائض المنشورة على موقع البرلمان البريطاني، أن يكونوا مواطنين بريطانيين أو مقيمين في المملكة المتحدة.

بدورها قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: إن حكومتها تعمل على مغادرة الاتحاد الأوروبي باتفاق، مؤكده التزامها بتغيير التشريع الخاص بموعد الانسحاب من الاتحاد.

وأوضحت ماي أن مجلس النواب البريطاني سيكون لديه فرصة الأسبوع المقبل لبحث الخيارات التي طرحها الاتحاد الأوروبي خلال قمة أزمة عقدت في بروكسل أمس الأول .

وطالبت ماي النواب في البرلمان بأهمية العمل بشأن كيفية المضي قدما إذا فشل الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي، وتابعت قائلة: “من واجب البرلمان احترام نتيجة الاستفتاء على الخروج من الاتحاد”.

وأكدت ماي أنه لا ينبغي إلغاء المادة 50 من معاهدة لشبونة المتعلقة بخروج عضو ما من الاتحاد الأوروبي.

وقد أمهل زعماء الاتحاد الأوروبي خلال اجتماع أمس رئيسة الوزراء البريطانية شهرين إضافيين حتى 22 مايو للمغادرة، إذا فازت بموافقة البرلمان على اتفاق الانسحاب.

وشدد الاتحاد الأوروبي على أنه لا يمكن التفاوض مجددا على اتفاق الخروج، داعيا إلى استمرار العمل على الاستعدادات الخاصة باحتمال الانسحاب دون اتفاق.

وذكر زعماء الاتحاد الأوروبي أن بريطانيا قد تغادر التكتل دون اتفاق في 12 أبريل، إذا رفض مشروعها الأسبوع المقبل دعم الاتفاق الذي توصلت إليه تيريزا ماي مع بروكسل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.