المحليات

افتتاح مؤتمر “التنمية الإدارية في ضوء رؤية المملكة 2030».. غداً

الرياض : واس

يفتتح معالي وزير الخدمة المدنية رئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة، الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان، غداً, مؤتمر «التنمية الإدارية في ضوء رؤية المملكة 2030»، الذي ينظمه المعهد على مدى ثلاثة أيام، في فندق «كروان بلازا آر دي سي» بالرياض.

وأكد معالي مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور مشبب بن عايض القحطاني أن المعهد يستشعر أهمية ما أعلنه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ـ حفظه الله ـ رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية وقائد رؤية 2030، في كلمته الافتتاحية لانطلاق الرؤية، أن المملكة ستكون من أفضل دول العالم في الأداء الحكومي الفعّال لخدمة المواطنين.

وقال القحطاني: «نحن في معهد الإدارة العامة ندرك مسؤوليتنا الوطنية للمساهمة بفاعلية في تحقيق هذا الهدف الذي أعلنه سمو ولي العهد؛ لذلك جاءت الحاجة إلى عقد هذا المؤتمر», مشيراً إلى أن المعهد يعقد هذا المؤتمر انطلاقاً من دوره كرائد وشريك متميز في التنمية الإدارية, وبوصفه معنياً بالتنمية الإدارية في المملكة، فإنه ينظم هذا المؤتمر كأحد الإسهامات التي تسعى إلى تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 بما يتوافق مع تطلعات القيادة الرشيدة في بلادنا الغالية.

وأضاف : «إن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على التطلعات والتحديات المستقبلية للتنمية الإدارية في ضوء رؤية المملكة 2030، وذلك من خلال استعراض سبل تطوير الأطر التنظيمية والهيكلية واللوائح في القطاع العام، وإبراز دور تنمية الموارد البشرية في تعزيز التنمية الإدارية، وتطوير دور إدارة المالية العامة والتخصيص، واستعراض أساليب وأدوات تمكين تقنية المعلومات وتعزيز التحول الرقمي، ورفع مستوى فاعلية قياس وإدارة الأداء في القطاع العام، واستعراض أبرز الممارسات التطبيقية ذات العلاقة بمحاور المؤتمر، وعرض تجارب وتحديات إدارة برامج ومبادرات رؤية المملكة 2030، والممارسات والتجارب المحلية والإقليمية والدولية في مجال التنمية الإدارية.

وأردف الدكتور القحطاني قائلاً : «يشهد المؤتمر مشاركة 3 من أهم المتحدثين الدوليين في مجال التنمية الإدارية، وهم: إدريس جالا (Mr. Idris Jala) للتحدث عن التحول الوطني وتحديات التنمية، ومايكل باربر (Sir. Michael Barber) للتحدث عن إنجاز الخدمات العامة والفعالية الحكومية، والدكتور تيم كوندن (Prof. Tim Congdon) للتحدث عن المالية العامة والتوازن المالي.

وأوضح مدير عام المعهد أن المؤتمر يتضمن تقديم (19) ورقة علمية وورقة عمل, كما يتضمن عقد ورشتي عمل، الأولى بعنوان: «مؤشرات الأداء الرئيسية»، والثانية تدور حول «التخصيص في المملكة: الفرص والتحديات», إلى جانب عقد 3 حلقات نقاش، الأولى بعنوان: «دفع الإنجاز نحو تحقيق برامج ومبادرات رؤية المملكة 2030»، والثانية تناقش «قياس وإدارة الأداء ودورهما في تحقيق رؤية المملكة 2030»، والثالثة تتناول «الأمن السيبراني: الواقع والتحديات».

وأفاد أن المؤتمر سيشمل أيضاً عرض (18) مبادرة مقدمة من (13) جهة حكومية، إلى جانب عرض (3) تجارب دولية، وهي: رؤية الإمارات 2021 التي تشارك بها مساعد المدير العام للأداء والتميز الحكومي في مكتب رئاسة مجلس الوزراء والمستقبل ووزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة مريم الحمادي, وتجربة التعليم والتربية في دولة فنلندا التي تشارك بها مدير عام الشؤون الدولية في وزارة التربية والثقافة في دولة فنلندا يانا بالويارفي, وتجربة النقل الذكي في دولة سنغافورة ويشارك بها الرئيس التنفيذي للابتكار والتقنية في هيئة النقل البري في دولة سنغافورة لام وي شان .

وأشاد بمشاركة عدد من الجهات العامة والخاصة، مع المعهد، كرعاة وممولين في هذا المؤتمر، مقدماً لهم الشكر والتقدير على مبادراتهم وتفاعلهم واستجابتهم لدعوة المعهد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.