الإقتصاد

مليون وحدة سكنية خلال خمس سنوات

14 مليار ريال حجم الاستثمار في تقنيات البناء

الرياض – واس

أكد خبراء عقاريون ومتخصصون في قطاع الإسكان والتمويل على أهمية دور قطاع التقنيات المالية “فنتك” في تطوير سوق التمويل العقاري بالمملكة ودعم منظومة التقنية المالية للنهوض بالمملكة لتصبح مركزاً هاماً للتقنيات المالية يشمل البنوك والمستثمرين والشركات والجامعات وكافة مؤسسات الدولة، بما يسهم في دعم الشمول المالي وزيادة التعاملات المالية الرقمية.

جاء ذلك خلال إحدى جلسات مؤتمر “تمويل الإسكان في السعودية” تحت عنوان “دور قطاع التقنيات المالية فنتك في سوق التمويل العقاري” بمشاركة كل من مستشار المشرف العام على صندوق التنمية العقارية منصور بن ماضي، والرئيس التنفيذي للشركة السعودية لتمويل المساكن عبد الإله الشيخ، والمشرف العام لمبادرة تحفيز تقنية البناء بوزارة الإسكان مهاب بنتن، ونائب رئيس مركز وحدة التحوّل الرقمي الوطني عبداللطيف العبداللطيف، ومديرة فنتك السعودية نجود المليك.

وأكد الخبراءعلى أن قطاع التقنيات المالية “فنتك” يأتي انسجاماً مع رؤية المملكة 2030 بهدف حماية البيانات الخاصة بالمستفيدين من التمويل العقاري في المملكة، والعمل على نقل الملكية وأتمتة الإجراءات الحكومية بما يسهم في تطوير السوق العقاري بالمملكة، والمساعدة على تطوير قطاع الإسكان في المملكة من خلال الشفافية وتقليص الكلفة بين المقرضين حتى يمكنهم تحويل صك الملكية بسهولة.

في سياق متصل، أشاد سمو الأمير سعود بن طلال بن بدر، المستشار والمشرف العام على وكالة الوزارة للدعم السكني والإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة الإسكان، باستفادة 68% من المجتمع من التمويل العقاري أو القروض البنكية.

من جهته أكد طارق المشرف، مدير قطاع الاستثمار بصندوق التنمية العقارية على أهمية استغلال الفرص الاستثمارية في القطاع، مشيراً إلى أنه من المتوقع بناء مليون وحدة خلال الخمس سنوات المقبلة وأن 50% هي نسبة الوحدات الجديدة المبنية باستخدام التقنية الجديدة.

كما تحدث كل من مستشار التطوير العقاري بوزارة الإسكان وليد الهزاع، ومدير ادراة اصدار المنتجات الاستثمارية بهيئة سوق المال منى النمر ومستشار الرئيس التنفيذي لشركة الخير كابيتال وسيم بو غانم، ورئيس قسم العقارات بشركة الاستثمارات الرائدة عبد الفتاح الكردي، عن أن الإستثمار في السوق العقاري والسكني بالمملكة استثمار واعد حيث يقارب السوق الترليون ريال، وأن الميزانية المخصصة لتمويل المشاريع التي تتبنى تقنيات جديدة تصل إلى 14 مليار ريال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *