اجتماعية مقالات الكتاب

زيارة ولي العهد واستراتيجيات المستقبل

استحوذت زيارة سمو ولي العهد الامير محمد بن سلمان الى دول باكستان والهند والصين اهتمام العالم اجمع وقد حملت الزيارة ابعادا عميقة واهدافا متجددة قادها سموه منذ توليه ولاية العهد تهدف الى تعزيز الشراكات الاستراتيجية وفتح مسارات واعدة من التعاون السياسي والعسكري والاقتصادي والثقافي والتعليمي والسياحي مع كبريات الدول على خارطة العالم.

وهاهو اميرنا المحبوب قائد الرؤية السعودية الواعدة 2030 يرسم مشاهد السخاء وسط اكبر دول العالم واكثرها نماء في السنوات الاخيرة مما يعكس بعد نظره وسياسته الحكيمة التي تهدف الى توفير مستقبل طموح للوطن والمواطن.

لقد حملت الزيارات في ثناياها العديد من البشائر الكبرى وعكست الثقل السياسي الكبير للمملكة العربية السعودية في قلوب الشعوب وميزان الحكومات من خلال الاهتمام العالمي والمتابعة الدولية لتفاصيل هذه الزيارة التي جاءت عطاياها الكبيرة باكرا من خلال ما شهدته من توقيع اتفاقيات كبرى في مجال التعاون الثنائي ومجالات الاستثمار والتجارة والصناعات العسكرية وفي قطاعات الطاقة والسياحة وغيرها مما سيدعم توظيف اهداف رؤية المملكة واطلاق فجر جديد ومستقبل طموح لتكون السعودية قادمة الى العالم الأول.

تركيز ولي العهد على زيارة دول بحجم الهند وباكستان والصين يعكس الرؤية الثاقبة لسموه نحو ايجاد علاقات متينة مع دول لها ثقلها في مجال السياسة والاقتصاد ويوظف حرص المملكة الدائم على السلام والتعاون ومد جسور الاخاء والصداقة بين الدول وفتح مجال التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدان وتوفير قنوات متواصلة من التنسيق بين البلدين لتوظيف المصالح المشتركة بما ينعكس بالتطور والازدهار على الدولتين حاضرا ومستقبلا .

زيارات ميمونة جسدت القوة الكبرى للسعودية والمكانة العظيمة لقيادتها في كل اتجاهات العالم الاربعة ووظفت الرؤى والاستراتيجيات التي تسعى قيادتنا الى تحقيقها من اجل تنمية الوطن ونماء المواطن في مختلف المجالات .

هذه الزيارات لم تكن الاولى ولن تكون الاخيرة في منظومة عمل سياسي واعد وحنكة قيادية مميزة وفكر طموح وشخصية ريادية حكيمة لسمو ولي العهد الذي جعل الوطن همه الأول والتميز همته الأولى ضمن عمل دؤوب وأهداف متسارعة تسابق الزمن لتصل بالوطن الى مكانه الأميز بين قارات العالم وفي خانة الدول العظمى، وهانحن نتابع كل هذه الانجازات بكل فخر واعتزاز ونرى نتائجها المثمرة تعم الوطن في كل ارجائه وتغمر القلوب بالامن والاستقرار والخير والعطاء.
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *