الأخيره

أمسية بنكهة عراقية في شتاء طنطورة

جدة ــ البلاد

في أمسية فاتنة محملة بأنغام حضارة بلاد الرافدين، احتضن مسرح المرايا بمحافظة العلا حفلا غنائياً للفنان العراقي الملقب بـ”القيصر”، كاظم الساهر، إضافة إلى الموسيقار العراقي إلهام المدفعي، وذلك كجزء من فعاليات مهرجان شتاء طنطورة. وقام الساهر بأداء العديد من أغانيه المحبوبة، حيث أنه رغب في إسعاد الجمهور رغم ضيق الوقت، وبحس تفاني العاشق، تغنى الساهر” بأغنية “زيديني عشقا”، منعشا وجدان جماهير مسرح مرايا،وقال الساهر عندما توجه بالحديث إلى جمهوره خلال الحفل: “أولاً، لي الشرف أن أكون معكم وأغني. وسوف ألبي جزءاً من طلباتكم، وليس جميعها”.

وذلك بسبب كون مدة حفله لا تتجاوز الساعة والنصف وفقاً لما قاله. ومع ذلك، عبر الساهر لجمهوره وهو يشاركهم حماسهم قائلاً: “ولكننا سنكون سعداء مع بعضنا البعض بالتأكيد”. وعلى وقع الأنغام العراقية الحماسية، رحب الساهر بالجمهور وبدأ وصلته الغنائية خلال أغنية “سلامي على اللي حاضر معانا”. وكان الساهر قد عبر عن حماسه لتقديم حفله الغنائي عبر مقطع فيديو نشره على حساب “إنستغرام” الخاص به قبل يومين.

وأما المدفعي، فقام بافتتاح الليلة العراقية على مسرح مرايا خلال أغنية “الله عليك”. كما أنه قدم أغاني أخرى مثل “خطار”، و”مالي شغل بالسوق”، التي يعتبرها من أقرب أغانيه إليه، حسب ما قاله في الحفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.