الأولى

البرلمان العربي يقر وثيقة التضامن

القاهرة – واس

أقر البرلمان العربي وثيقة “التضامن العربي ومواجهة التحديات ” في ختام أعمال جلسته العامة أمس تمهيدًا لرفعها للقمة العربية المقبلة في تونس نهاية الشهر المقبل.

وقال رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي، في مؤتمر صحفي أمس، إن التضامن العربي أصبح أمرًا حتميًا وضروريًا لأمن المجتمع العربي وسلامته، والوثيقة تضمنت العديد من المحاور والنقاط الأساسية المهمة المتعلقة بحفظ الأمن والاستقرار في المنطقة وفي مقدمة بنودها ما يتعلق بنصرة القضية الفلسطينية واحترام سيادة الدول العربية ورفض الدعوات الرامية لإسقاط الأنظمة العربية، وعدم النيل من القادة والرموز العربية.

وأوضح أن الوثيقة دعت أيضاً وسائل الإعلام العربية إلى التحلي بالمسؤولية العالية وعدم إثارة الفتن بين المجتمعات العربية وأزمات الفتن الطائفية أو تثوير المجتمعات العربية، كما تضمنت بنوداً أخرى حول تطوير الجامعة العربية وتحديثها ومؤسساتها وتفعيل مجالسها الأساسية المتخصصة ومنها مجلس السلم والأمن العربي وإنشاء محكمة عدل عربية والانضمام للنظام الأساسي لمحكمة حقوق الانسان العربية.

وأكد الدكتور السلمي، أن الوثيقة تستهدف بشكل عام تحصين المجتمعات العربية وتعزيز العلاقات العربية البينية على أساس نظامي وقانوني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.