الرياضة

الأفضل في آسيا 5 مرات.. رفشان إيرماتوف.. حكم بالوراثة

عُرف عن الحكم الأوزبكي رفشان إيرماتوف، الذي أدار النهائي الآسيوي، قراراته الحاسمة، التي لا يُمكن للاعبين مناقشته فيها، وتمركزه الجيد في الملعب أثناء إدارته المباريات، عدا عن سرعته بديهته، لذلك قام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإعطائه حق إدارة نهائي كأس آسيا 2019. ولد رفشان إيرماتوف في مدينة طشقند عاصمة أوزبكستان في التاسع من أغسطس 1977، حيث ورث حبّ إدارة المباريات وتحكيمها عن والده الذي كان حكماً في المسابقات الكروية في دول الاتحاد السوفييتي سابقا، لذلك عمل على نيل شهادة تدريب، أعطيت له في بلاده عام 2000، لينجح بعدها في الحصول على الشارة الدولية في 2003.

نجح إيرماتوف في إثبات نفسه كحكم في آسيا، حيث فاز بجائزة أفضل حكم في القارة الصفراء خمس مرات في أعوام 2008، و2009، و2010، و2011، و2014، بينما أصبح في مونديال 2010 أصغر حكم يدير لقاء افتتاح المسابقة العالمية، بين جنوب أفريقيا والمكسيك، عدا أنه بات أيضاً أصغر حكم يشارك في بطولة كأس العالم 2010.

ويمتلك إيرماتوف صاحب الـ41 عاماً رقماً قياسياً آخر، إذ أدار 11 مباراة في نهائيات كأس العالم، منذ ظهوره الأول في 2010، كما حكّم خمس مباريات نهائية في بطولة دوري أبطال آسيا.

لم ينحصر دور الأوزبكي رفشان إيرماتوف في المسابقات الآسيوية وبطولة كأس العالم فقط، بل بات يُطلب من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم حتى يدير المباريات في كأس العالم للأندية، وكأس القارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.