اجتماعية مقالات الكتاب

إدارة العقول

في كل يوم يذهب فيه المدير الناجح إلى مقر عمله يكون على يقين تام بأن أهمية تزاوج فلسفة النجاح الإداري مع الرضا الذاتي أحد أهم أدوات تفوقه وفق لياقة عقلية في التعامل مع آراء الآخرين وتنميتها باتجاه الأهداف وتسخيرها لمصلحة العمل، وفي الوقت ذاته يمتلك مداخل الأذكياء في التمتع بالموازنة بين المثالية والبحث عن الكمال كجزء من الإنجاز في إمكانية التطوير.

ذلك المدير يمتلك مهارات قيادية ذات جودة عالية وأساليب مدعومة بالثقة بالرغم من سلبيات الروتين وتعقيداته ووجود موظفين لا يرقى أداؤهم إلى المستوى المطلوب ومع ذلك يستطيع توفير جزء من الوقت والجهد بدلاً من التأنيب والتعنيف واللوم يعمل فيه على حسم مسألة هدر الإمكانيات بتجميع كافة الخيوط وإدارة العقول قبل إدارة الأجساد باختياره التوقيت المناسب في التدخل لحل المشكلات حيث الأهمية في إدارة الأداء السيء.

تقول ” بام جونز” إحدى المهتمات بمساعدة الأشخاص وفرق العمل على التفوق (بأن إدارة الأداء السيء تشبه إلى حد ما التقاط الرمل المتساقط من ساعة رملية، وأنت هنا بحاجة إلى التعامل مع حبات الرمل بدلاً من الانتظار إلى أن تتكون لديك كومة منه ) ..

إن تجاهل الأخطاء وعدم مناقشتها يعطي عواقب وخيمة في استمرار الأداء السيء حيث تكرار المشكلات البسيطة على المدى البعيد مؤشر يثير الغضب و يُنذر بالفشل وعليه لابد من طرح البدائل المتاحة والرؤية الحقيقة بطريقة موضوعية ينظر إليها الآخرون بنفس المنظور .. بمعنى ألا يحكم المدير على الأداء من وجهة نظره فحسب بل من خلال بنود مقننة تحصر الجوانب المتعددة في شخصية الموظف وقدراته وكفاءته وبالتالي يستطيع الوقوف على السبب المنطقي للأداء السيء ويحاول إعادة الشخص إلى المسار المطلوب بعد وضع أهداف واضحة لتقدمه وتزويده بالتدريب اللازم الذي يصل به إلى الإنجاز ويشعره بتخطي المشاعر السيئة في العمل فوق ذلك كله لا تنسى منحه الثقة والتقدير لتعزز إحساسه بالانتماء.

قطر :
ثلاث عبارات لتحقيق النجاح
• كن أعلم من غيرك
• أعمل أكثر من الآخرين
• توقع أقل مما يحصل عليه الآخرون
(و. شكسبير )

العنوان البريدي : مكة المكرمة -ص. ب 30274
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *