الأولى

البنتاغون يحذر تركيا من مهاجمة الحلفاء”

واشنطن ــ رويترز
حذرت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون”، الحكومة التركية من أن القيام بأي عمل عسكري من جانب واحد شمالي سوريا سيكون محل قلق بالغ.
وقال البنتاجون في بيان امس “الخميس” إن الأعمال العسكرية المفتقدة للتنسيق الدولي من الجانب التركي في حال حدوثها ستعد “أفعالا غير مقبولة”.
وجاء ذلك بعد إعلان تركيا أنها ستبدأ عملية عسكرية جديدة في المنطقة خلال أيام؛ لاستهداف مقاتلين أكراد.
وقال المتحدث باسم البنتاجون شون روبرتسون : “القيام بعمل عسكري من جانب واحد في شمال شرق سوريا خاصة في ظل احتمال وجود أفراد من الجيش الأمريكي هناك أو في محيط المنطقة، محل قلق بالغ”.
وأضاف روبرتسون أن الولايات المتحدة تعتبر قوات سوريا الديمقراطية “شريكا ملتزما” في التصدي لتنظيم داعش الإرهابي.
وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنه تم إنجاز إقامة نقاط مراقبة في شمال سوريا قرب الحدود التركية؛ لمنع اندلاع أية مواجهة بين الجيش التركي ومقاتلين أكراد تدعمهم واشنطن، وذلك في تجاهل تام للطلب الذي قدمته رسميا أنقرة لواشنطن للعدول عن إقامة هذه النقاط.
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية الكولونيل روب مانينج، إنه “بأمر من وزير الدفاع جيمس ماتيس، أقامت الولايات المتحدة مراكز مراقبة في المنطقة الحدودية شمال شرق سوريا.
وأضاف: “نحن نأخذ مخاوف تركيا الأمنية على محمل الجدّ، ونحن ملتزمون بتنسيق جهودنا مع تركيا لتحقيق الاستقرار في شمال شرق سوريا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.