مقالات الكتاب

مداخلة السلمي تسعد قلوب الملايين

•• المداخلة الفضائية، التي قام بها سعادة الدكتور رجاء الله السلمي وكيل الهيئة العامة للرياضة للإعلام والعلاقات العامة، والتي أظهر بها اهتمام معالي المستشار تركي آل الشيخ، بنادي الاتحاد والظروف القاهرة المحيطة به، مداخلة أثلجت قلوب الملايين من عشاق العميد.

** حيث تم تداول مداخلة الدكتور رجاءالله السلمي بين عشاق الاتحاد في جميع وسائل التواصل الإجتماعي، فأحدثت فرحة كبيرة لكل من يعشق اللونين الأصفر والأسود .

** حيث جاءت المداخلة من رجل إعلامي قيادي مثقف لبق وأستاذ في اللغة، هو أخي الدكتور العزيز رجاء الله السلمي، الذي استطاع أن ينقل الاجتماع الذي عقده معالي المستشار تركي آل الشيخ برئيس وأعضاء مجلس إدارة نادي الاتحاد بكلمات طرقت قلوب الملايين من عشاق نادي الاتحاد، ودخلتها بأسلوب لبق ومهذب ليسعد كل اتحادي بالكلمات الرائعة التي أوضح بها الدكتور رجاء الله السلمي مايجري خلف الكواليس، من رغبة صادقة وحقيقية من لدن معالي المستشار تركي آل الشيخ لإنقاذ نادي الاتحاد العريق من شبح الهبوط، ومن الظروف العصيبة التي يعيشها وسط حزن الملايين من عشاقه .

** وهنا أقول وبكل سعادة وثقة: إنني لم أكن أبالغ عندما كتبت مع انطلاقة الموسم الرياضي الحالي مقالتي عن الأدوار الكبيرة التي قام ويقوم بها معالي المستشار تركي آل الشيخ والتي كانت بعنوان (تركي آل الشيخ قلب الرياضي وفكره )والذي أوضحت من خلالها الأدوار البطولية التي يقوم بها معالي المستشار؛ من أجل تحقيق السعادة لكافة المشجعين الرياضيين في مملكتنا الحبيبة، وحرصه الشديد على ظهور النقل التليفزيوني للمباريات بالشكل اللائق الذي يسعد ملايين الجماهير الرياضية .

** حقيقة.. كلمة شكر من أعماق قلبي أوجهها لهذا القيادي الرياضي الكبير معالي المستشار، على كل مايبذله من أجل إسعاد الملايين من الجماهير الرياضية وحرصه على تقديم الدعم والمساندة لكل نادٍ يتعرض لأزمة وبالفعل في المرحلة الحالية لاتوجد أزمة تضاهي الأزمة التي يعاني منها عميد الأندية السعودية والآسيوية والحاصل على بطولة كأس الكؤوس الآسيوية مرة وكأس دوري أبطال آسيا مرتين متتاليتين والمركز الرابع على مستوى أندية العالم في العام ٢٠٠٥ م إضافة للعديد من البطولات العربية والخليجية والمحلية وإمتلاكه لأكبر قاعدة جماهيرية ويحتل حالياً المركز الأخير ..

ومن أجل كل هذا تفاعل معالي المستشار، مع نادي الاتحاد وعقد الاجتماع تلو الاجتماع مع رئيس وأعضاء مجلس إدارة نادي الاتحاد؛ لانتشال هذا النادي العريق من أزمته، ولأن معالي المستشار تركي آل الشيخ بالفعل هو قلب كل رياضي وفكره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.