الإقتصاد

أكثر من 978 ألف عدد المنشآت الصغيرة والمتوسطة في 2022

جدة : البلاد

بينت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” في تقرير “مرصد منشآت” للربع الثالث من عام 2022 الصادر اليوم، أن عدد المنشآت الصغيرة والمتوسطة وصل إلى 978,445 منشأة، بزيادة بلغت 9.7% مقارنة بالربع الثاني من العام الحالي، إذ تضم منطقة الرياض 36.1% من إجمالي المنشآت، بينما تضم منطقة مكة المكرمة 20.6% منها، في حين بلغت نسبتها في المنطقة الشرقية 12.5%.

وأوضح التقرير أن المنشآت الصغيرة والمتوسطة تتوزع على مجموعة واسعة من الأنشطة الاقتصادية، حيث يمثل قطاع تجارة الجملة والتجزئة ما يقارب ثلث المجموع بنسبة وصلت إلى (30.7%)، يليه قطاع التشييد والبناء بنسبة (20.7%)، وقطاع إدارة الخدمات المساندة بنسبة بلغت (11.6%).

اقرأ أيضاً.. إطلاق برنامج تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة

وأكد التقرير على دور التكنولوجيا المالية في تطوير الاقتصاد الرقمي للمملكة من خلال المشاركة الفعّالة، والاستثمار بواسطة القطاع الخاص، مشيراً إلى أن حجم الزيادة المتوقعة في شركات التقنية المالية بحلول عام 2025م تقدر بـ 65% مقارنة بعام 2022م.

وأظهر التقرير نمو منظومة رأس المال الجريء في المملكة بشكل ملحوظ في التمويل الاستثماري بنسبة 93% خلال الربع الثالث من عام 2022 على أساسٍ سنوي، بالإضافة إلى نمو سوق المشاريع الناشئة الذي سجل صفقات ضخمة خلال هذا الربع، حيث بلغت نسبة ارتفاع التمويل الاستثماري الذي حصلت عليه الشركات السعودية الناشئة في مجال التكنولوجيا 266% ليصل إلى 3.1 مليارات ريال حتى نهاية الربع الثالث من عام 2022م.

وتناول تقرير الربع الثالث دعم التحول الرقمي في المملكة، مشيراً إلى أن البنية التحتية الرقمية القوية في المملكة ساعدت على ضمان استمرارية الأعمال خلال فترة جائحة كورونا، وتعزيز ازدهار القطاع الرقمي؛ حيث احتلت المملكة المرتبة الثانية بين دول مجموعة العشرين في التنافسية الرقمية، بناءً على تقرير التنافسية الرقمية لعام 2021م.

اقرأ أيضا.. بنك المنشآت الصغيرة والمتوسطة يبدأ نشاطه بـ 6 منتجات تمويلية

وسلّط التقرير الربعي الضوء على منطقة الجوف، وما تتميز به من الأراضي الزراعية الغنية، وتنوّع المحاصيل، خصوصاً الزيتون حيث تُنتِج حوالي 67% من زيت الزيتون في المملكة، وتضم أكثر من 5 ملايين شجرة زيتون مزروعة على مساحة 52,000 فدان، كما تنتج المنطقة 5500 طن من زيت الزيتون سنوياً، فيما يبلغ إنتاج ثمار الزيتون سنوياً 33,000 طن، كما تنوعت استثمارات القطاع بتوسيع المنتجين خطوط الإنتاج من خلال استخدام الزيتون في مجالات إضافية أخرى مثل: مستحضرات التجميل والعطور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.