الإقتصاد

السعودية تتصدر “العشرين” في نمو القوى العاملة

الرياض – البلاد

سجلت المملكة صدارتها في معدل نمو القوى العاملة ، متفوقة على دول مجموعة العشرين ، حتى نهاية 2021، وفقا لتقرير المقارنة المعيارية لسوق العمل الصادر من المرصد الوطني للعمل ، على ضوء المؤشرات الدولية الصادرة من بيانات منظمة العمل الدولية، ومجموعة من مؤشرات العمل الرئيسة للمملكة بشأن معدل المشاركة في القوى العاملة ومعدلات التوظيف والبطالة، ومعدل الموجودين خارج نطاق التعليم والعمل والتدريب.
ويقدم المرصد الوطني للعمل مجموعة من الخدمات والمنتجات المتخصصة في سوق العمل، المبنية على البيانات الشاملة والدقيقة التي تمكن من استشراف مستقبل سوق العمل وتقييم السياسات والبرامج وقياس أثرها، ودعم متخذي القرارات وصانعي السياسات، بما يعزز رؤية المرصد ليكون المصدر الرئيس والموثوق لبيانات ومرئيات سوق العمل.

وأظهر تحليل لمؤشرات صادرة عن دول العشرين وصندوق النقد الدولي، تعافي الاقتصاد السعودي من تداعيات كورونا بويترة أسرع من الاقتصادات الكبرى عالميا بفضل تنفيذ خطط تنويع الاقتصاد، ما أدى للنمو القوي في القطاع غير النفطيوزيادة معدلات نمو القوى العاملة.
وتعكس هذه الصدارة قوة الاقتصاد السعودي الذي أكد تقرير صندوق النقد الدولي، تربعه على عرش دول مجموعة العشرين من حيث معدل النمو خلال العام الحالي 2022، بعد تحديث الصندوق لتوقعاته السابقة عند 7.6 %، وهي المرة الثانية على التوالي، بعد توقعات يوليو وإبريل الماضيين، وعلى خلاف توقعات يناير والتي أشارت إلى نمو متوقع للناتج المحلي الإجمالي الحقيقي السعودي عند 4.8 %.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.