التكنولوجيا

خطأ كارثى عند سحب الأموال من الـ ATM يعرضك للسرقة

الملايين من أصحاب المرتبات أو التعاملات البنكية يلجأون لسحب الأموال عبر ماكينات الـ ATM الموجودة في الشوارع تجنبًا للزحام.

وحذر خبراء من خطأ كبير يتسبب في سرقة مبالغ مالية من قبل المتسللين واللصوص مع اقتراب العام الجديد وإجازات الأعياد.

ويعرض صاحب كارت الفيزا لأزمة كبيرة تصل إلى حد اختراق حسابه المالي وسحب النقود بالكامل.

ووجه خبراء الأمن السيبراني، وبعض البنوك، تحذيرًا عاجلًا للمستخدمين، بشأن عملية احتيال يستخدمها اللصوص في أجهزة الصراف الآلي «ATM» عند سحب الأموال.

مما يضع المستخدمين في مشكلة، بحسب صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.

تحذير من خدعة يستخدمها اللصوص في الـ ATM

وأكد الخبراء أنه مع اقتراب الكريسماس ونهاية العام، تنتشر العروض والتخفيضات في المحلات بجميع أنحاء العالم.

ما يشكل فرصة مغرية للصوص: افحصوا ماكينات الصراف الآلي قبل إدخال البطاقة.

ويجب الإبلاغ عن أي شيء يثير الريبة فورًا، إذ يجب ملاحظة ما إذا كانت فتحة كارت الفيزا بالماكينة بها أي شيئ خاطئ أو تمت تغطيتها.

وإذا لاحظت أمرًا كهذا اتصل فورًا بالجهات المختصة.

وذلك بحسب بيان مؤسسة «Nationwide Building Society» المختصة بالتعاملات المالية.

وتابعت المؤسسة المالية التي تضم عددًا من أفرع البنوك في تحذيرها للمواطنين: إذا كنت لا ترى ضوءًا أخضر أو ​​أزرق يومض بشكل ملحوظ، عندما تقوم ماكينة الـATM، بإخراج أموالك.

فيجب عليك الإبلاغ عن ذلك، إذ أن تلك خدعة شهيرة تعرف باسم محاصرة النقود – cash trapping.

حيث يلجأ اللصوص لوضع جهاز داخل جهاز الصراف الآلي يمنع النقود من الخروج للعميل، وبعد انصرافه يقوم اللصوص بإزالة الجهاز وأخذ الأموال.

خبراء: عمليات الاحتيال والسرقة تكثر في فترة الإجازات

وشرح الخبراء، أن عمليات الاحتيال والسرقة تكثر في فترات العروض والإجازات ولذلك يجب الحذر، من خلال فحص ماكينات الصراف الآلي جيدًا

وعدم المغادرة إلا في حالة استلام النقود، والتأكد أيضًا من أنه لا أحد يتبع الشخص.

كما يجب عدم الإفصاح عن أي بيانات بنكية أو شخصية لأي شخص دون التأكد من هويته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.