صحة و عافية

خطأ قد يتسبب فى خطر كبير عند إصابتك بـ البرد والإنفلونزا.. لا تأخذ الدواء بهذه الطريقة

نزلات البرد والإنفلونزا تصبح أشد خطورة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد وتحوراته المختلفة في بعض دول العالم.

ومع  التقلبات في الطقس تزداد حالات الإصابة بالبرد والتي تؤثر على المناعة بدورها.

وبحسب روسيا اليوم، فبعض المصابين بالبرد دائما ما يرتكبون خطأ في التعامل مع الفيروس.

إذ يسرعون إلى تناول المضادات الحيوية رغبة في سرعة التخلص منه، ما يعيق جهاز المناعة عن المُقاومة، ويُضعفه أكثر.

خطأ تناول الدواء في أول أيام الإصابة

وبحسب تقرير لموقع ألوان، أكد طبيب الأمراض التنفسية، أن أمراض الجهاز التنفسي كثيرًا ما تكون ناتجة عن الإصابة بالفيروسات المُختلفة.

وأنه إذا لم يكن التعامل معها بطريقة صحيحة ربما تعود بأضرار على الجسم.

وأكد التقرير أنه لا بد من إعطاء الجهاز المناعي فرصة للتعامل وعدم التسرع بأخذ الدواء بمجرد الإصابة بنزلات الإنفلونزا أو البرد.

وفي حال تطور الأعراض يفضل تناول الأدوية المناسبة.

ويأتي الالتهاب الفيروسي دائما مصحوبًا بأعراض معينة مثل الرشح أو الكحة الخفيفة والسخونة.

إلا أنها تقل مع الوقت، وبدون تناول أدوية، أي من خلال عمل جهاز المناعة.

بينما إذا استمرت أو زاد عليها أعراض أخرى

مثل كحة مصحوبة ببلغم أو صعوبة في البلع او صداع شديد أو ارتفاع في درجة الحرارة.

فهذا يعني أنه تحول إلى «بكتيري»، وهنا يجب على المريض أن يعرض نفسه على طبيب مُختص.

وبحسب التقرير تبرز ضرورة أن يحرص الشخص على تقوية جهاز المناعة لديه باستمرار.

ليتمكن من مواجهة الفيروسات والبكتيريا التي تنتشر في كل مكان من حوله عبر “ممارسة الرياضة والتهوية الجيدة والتغذية الجيدة”.

مثل تناول الخضروات والفاكهة والسلطة، لأن كلها أطعمة غنية بالبروتينات والفيتامينات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.