الرياضة

البارسا يحلم بريمونتادا جديدة.. وأوضاع الريدز تغري لايبزيغ

جدة – هلال سلمان

يحلم برشلونة بحدوث معجزة، وتحقيق ريمونتادا جديدة أمام باريس سان جرمان، عندما يلتقيان الليلة في إياب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا، فيما يسعى فريق لايبزيغ الألماني؛ لاستغلال التراجع الكبير في مستوى ليفربول لتجاوزه إلى دور الثمانية.
وكان مستوى برشلونة قبل 4 أعوام رائعا لدرجة تحقيقه معجزة بعد أن قلب خسارته برباعية نظيفة ذهابا إلى فوز بنتيجة (6-1)، لكن أحوال الفريق الكتالوني مختلفة تماما هذه المرة، فقد خسر ذهابا على أرضه (4-1) وعليه الفوز برباعية نظيفة في باريس الليلة.
وتبدو مشاركة نجم برشلونة السابق، البرازيلي نيمار محل شك بعد أن غيبته الإصابة عن مباراة الذهاب، رغم عودته إلى آخر تمارين الفريق الباريسي.

أما برشلونة فيفتقد جهود مدافعيه البارزين جيرارد بيكيه، ورونالد أراوخو، بالإضافة لغياب كوتينيو وأنسو فاتي وسيرجي روبرتو المصابين منذ فترة طويلة.
ليفربول لنسيان نكسته محليا
يخوض فريقا ليفربول ولايبزيغ لقاء الليلة في العاصمة المجرية بودابست؛ بسبب قيود السفر المفروضة بانجلترا وألمانيا، في ظل استمرار أزمة تفشي الإصابات بفيروس “كورونا” المستجد.

وفي الوقت الذي تبددت فيه آمال ليفربول منطقيا في الدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي بتراجعه للمركز الـ 8، ما زال لايبزيغ في دائرة المنافسة بقوة على لقب الدوري الألماني (بوندسليغا) وكذلك لقب كأس ألمانيا.
ويحتل لايبزيج المركز الثاني في البوندسليغا بفارق نقطتين فقط خلف بايرن ميونيخ المتصدر، لكنه يحتاج إلى عودة قوية أمام ليفربول الذي فاز ذهابا (2-0).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.