متابعات

من أعاجيب 2020 .. تفاصيل العثور على هذا النوع الغريب من الحيوانات

لا زلنا مع غرائب العام 2020 ، فأعاجيبه لا تنتهي سواء بأحداث كارثية أو حتى بغرائب لا تفسير لها.

وفي لقطة جديدة عثر العلماء على فصيلة نادرة من حيوان الحبار.

وفي مشهد غريب تفاجأ العلماء برؤيته، ظهر الحيوان المنتمي لفصيلة نادرة جداً، لم يروه من قبل.

ولم يتم ملاحظته على قيد الحياة في بيئته الطبيعية، حسبما نشره موقع “سبوتنيك”.

وأكد العلماء أن الحيوان يعتبر الوحيد من جنسه، بحسب مجلة “livescience” العلمية المتخصصة.

حيث استطاع العلماء عن طريق كاميرا مثبتة على مركبة غواصة آلية رؤية “حبار” لأول مرة بجانب الحاجز المرجاني العظيم.

وأكد العلماء أنه الوحيد الحي الذي تم رصده من جنسه في بيئته الطبيعية في 2020 .

حبار.. يسبح وجسمه في وضع عمودي

الباحثة من جامعة جيمس كوك في أستراليا، فاليري كورنيت، قالت إن هذا “الحبار” والذي يطلق عليه اسم “قرن الكبش”، ويعتبر هذا الحيوان الغريب من “رأسيات الأرجل” حيث يسبح وجسمه في وضع عمودي غير عادي.

ولدى “الحبار” عين واحدة، وذراعين ومخالب متجهة لأعلي، بينما لديه زعانف صغيرة تشبه الأذن، ومستقرة في الأسفل، ويمكن رصد الحبار النادر وهو يتحرك بطريقة عمودية بشكل غريب ومستقر، مع تحرك زعانفه السفلية بشكل مستمر للحفاظ على توازنه واستقراره.

وعثر الباحثون على هذا الحبار النادر أثناء قيامهم برسم خرائط للحاجز المرجاني العظيم الشمالي قبالة سواحل كيب يورك في أستراليا.

واستعان الباحثون بغواصة صغيرة يتم التحكم بها من سفينة تطفو على سطح المحيط، حيث رصدت كاميرا الغواصة تحرك الحبار النادر وتابعته لفترة من الزمن.

حيوان الحبار

وحيوان الحبار، هو أحد الكائنات الحية البحرية، ويسمى أيضاً بالسيبيا والسبيط وكذلك سهم البحر، واكتسب اسمه هذا من طريقة حركته في مياه البحر، يتميز بشكلة الانسيابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.