الأخيره

الحريصي أصغر مزارع للبن الخولاني

جازان ـ البلاد

يواصل المزارع الشاب عبد الله الحريصي 17 عاما العمل في مزرعة البن الخاصة بأسرته، ويعد الحريصي أصغر مزارع بن في المملكة؛ فهي بالنسبة له مهنة وهواية وعشق ورثه عن والده الذي وافته المنية تاركًا له أشجار البن وبيتا مطلا على أغصانها.

“الحريصي” حافظ على ما تبقى له من أبيه من أشجار البن، فيشق طريقه بين الأشجار مستذكرًا والده ومتفقدًا تلك الأشجار التي تحتاج اهتمامًا خاصًّا؛ فلا يكسر غصنًا مثمرًا إلا لكي يعود ذات الغصن للإثمار في مرة قادمة، وهي معلومة لا تخفى على مزارع خبير، ورغم صِغَر سنه؛ إلا أن تجربته مع زراعة البن جعلت منه بارعًا في تدليل شجرته.

وفي هذه الأيام التي يستعد فيها مزارعو البن في محافظة الداير لجني المحصول؛ يوفق عبدالله الحريصي بين العناية بمزرعته وحضور دروسه “عن بُعد”، وهو يأمل أن يكون من كبار مزارعي البن بالمملكة، ويشارك في مهرجان البن السنوي في نسخه القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.