الرياضة

نيمار وبرشلونة.. فصل جديد من القصة

نيمار يخسر الحرب القضائية أمام برشلونة ويُغرّم بـ “7” ملايين يورو!

نيمار

ألزمت محكمة اجتماعية إسبانية اليوم الجمعة، النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا بدفع غرامة مالية إلى ناديه السابق برشلونة، بعد أن رفضت الدعوى المرفوعة من قِبله.

ورفع نيمار قبل عامين قضية ضد برشلونة لاستيفاء مكافآة لم يتقاضاها -بحسب قوله- عن تمديد عقده مع النادي الكاتالوني قبل مغادرته صيف 2017.

وقضت المحكمة بعد جلسة الاستماع بتغريم نيمار قرابة 7 ملايين يورو، بعد أن كانت الدعوى في الأساس لإجبار النادي على دفع قيمة المكافآة للاعب.

وقال برشلونة في بيان رسمي بعد صدور الحكم، بأنه يطالب نيمار بدفع الغرامة التي أقرتها هيئة المحكمة، مُعربًا عن رضاه التام لما آلت إليه الأمور.

استندت المحكمة في الحكم إلى أن اللاعب فسخ عقده مع برشلونة من جانب واحد، قبل أن ينتقل إلى باريس سان جيرمان ودفع قيمة البند الجزائي.

ما أسقط بدوره المكافآة المنصوص عليها جرّاء تمديد العقد مع النادي الكاتالوني، والتي بلغ مجموعها نحو 44 مليون يورو.

وجاءت الغرامة لأنه وضع حدًا لعقده من دون مسوغ وفق بيان المحكمة، بينما تلقى قبل المغادرة 14 مليون يورو كجزء أولي من المكافآة.

ومن هنا بدأت الملاحقات القضائية بين الجانبين، فالنادي يريد استعاة 14 مليون يورو لخرق اللاعب للعقد، بينما يريد اللاعب بقية المكافآة.

وانحاز القضاء الإسباني إلى جانب برشلونة الذي قدّم فريق دفاع قوي بحسب تقرير من “ماركا” بينما كان موقف نيمار ضعيفًا.

بيد أنه بالإمكان التقدم بطعن في مدة أقصاها 5 أيام منذ صدور الحكم والاستئاف لدى هيئة تحكيم مختلفة.

وانضم اللاعب إلى صفوف الكتلان صيف 2013 قادمًا من سانتوس البرازيلي، قبل أن يجدد عقده في 2016 وعليه استحق مبلغ المكافآة.

لكن بعد عام واحد فقط من التجديد، غادر بشكل قسري إلى باريس سان جيرمان، رغمًا عن إرادة برشلونة عبر دفع قيمة الشرط الجزائي البالغ 222 مليون يورو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *